أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو السبت أنه سيحاول إقناع الكونغرس برفض خطط الرئيس الأميركي باراك أوباما بشأن البرنامج النووي الإيراني، وذلك قبل ساعات من توجهه إلى واشنطن.

وقال نتنياهو للصحفيين -خلال زيارة لحائط البراق في ساحات المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة- إن الاتفاق الذي تجري صياغته بين إيران والقوى الكبرى يمكن أن يعرض وجود إسرائيل للخطر.

وأضاف "في مواجهة مثل هذا الاتفاق، علينا أن نتوحد ونشرح الأخطار التي يشكلها على إسرائيل وعلى المنطقة وعلى العالم كله".

وأعرب نتنياهو عن احترامه الكبير للرئيس الأميركي، وقال "أنا أؤمن بقوة العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة، وهذه القوة ستستمر رغم الاختلافات في الرأي".

وتخشى إسرائيل أن تتوصل إيران مع دول خمسة زائد واحد إلى اتفاق يخفف العقوبات الدولية المفروضة على طهران، دون أن يفرض ضوابط مشددة عليها تمنعها من تطوير أسلحة نووية.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي أثار غضب البيت الأبيض والنواب الديمقراطيين عندما قبل دعوة الجمهوريين لإلقاء كلمة في الكونغرس الثلاثاء.

وتأتي زيارة نتنياهو واشنطن قبل أسبوعين من الانتخابات العامة في إسرائيل المقرر أن تجري يوم 17 مارس/آذار المقبل والتي يسعى خلالها إلى إعادة انتخابه لولاية ثالثة.

المصدر : وكالات