قدم رئيس جهاز الاستخبارات التركية هاكان فيدان استقالته من منصبه من أجل الترشح في الانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في يونيو/حزيران المقبل.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر في مجلس رئاسة الوزراء أن فيدان قدم استقالته مساء أمس الجمعة إلى رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو الذي قبلها.

وتأتي هذه الخطوة وفق اللائحة القانونية التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات بشأن الانتخابات البرلمانية التي ستُجرى في 7 يونيو/حزيران المقبل والتي تنص على استقالة المتقدمين بطلبات الترشح من مناصبهم الحكومية حتى تاريخ أقصاه 10 فبراير/شباط الجاري.

وينظر إلى فيدان -الذي يشغل منصبه منذ 25 مايو/أيار 2010- على أنه أحد المقربين من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ولعب فيدان دورا مهما في محادثات السلام مع مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي يشن حركة تمرد منذ ثلاثة عقود من أجل المزيد من الحكم الذاتي للأكراد في جنوب شرق تركيا.

من جانبه، قال رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو في تصريحات صحيفة الأسبوع الماضي إن فيدان "سيعمل بأفضل شكل ممكن في أي منصب"، واصفا إياه بالشجاع وسط ترجيحات بأن يشغل منصب وزير الخارجية.

ونقلت رويترز عن مسؤولين كبيرين أن مستشار النظام العام والأمن محمد درويش أوغلو سيخلف فيدان في رئاسة المخابرات التركية.

المصدر : وكالات