بيلوسي تأمل ألا يتحدث نتنياهو بالكونغرس
آخر تحديث: 2015/2/6 الساعة 03:15 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/2/6 الساعة 03:15 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/17 هـ

بيلوسي تأمل ألا يتحدث نتنياهو بالكونغرس

بيلوسي: من الشائن أن يُستخدم مجلس النواب من أجل غاية سياسية (غيتي)
بيلوسي: من الشائن أن يُستخدم مجلس النواب من أجل غاية سياسية (غيتي)

أعربت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي الخميس عن أملها في ألا يتحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمام الكونغرس الشهر المقبل، لأن الدعوة وجهت إليه "لأسباب سياسية"، في حين كرر نتنياهو تبريره لقبول الدعوة.

وقالت بيلوسي للصحفيين "في هذه اللحظة أنوي الحضور، لكنني لا زلت آمل ألا يحصل (الخطاب). هناك عدم ارتياح حقيقي".

وأضافت بيلوسي -التي ناقشت المسألة الأربعاء مع رئيس الكنيست يولي إلدشتاين- إن العلاقات الأميركية مع نتنياهو "تتسم بالاحترام"، لكنها اتهمت رئيس مجلس النواب جون بينر بـ"تسييس" العلاقات الأميركية مع إسرائيل عبر دعوة نتنياهو للتحدث أمام الكونغرس قبل أسبوعين من الانتخابات الإسرائيلية.

وأشارت إلى أن بعض الأشخاص الذي يدعمون نتنياهو وإسرائيل ما زالوا يعتقدون أنه من الشائن أن يُستخدم مجلس النواب "ويستغل بتلك الطريقة من أجل غاية سياسية في إسرائيل وفي الولايات المتحدة".

ودافع بينر بدوره عن دعوته لنتنياهو ووصفها بأنها "فكرة جيدة جدا"، وأضاف أن "تهديد إرهاب الإسلام المتطرف حقيقي. وتهديد إيران للمنطقة وباقي العالم حقيقي، وأعتقد أن الشعب الأميركي مهتم بسماع ذلك"، معربا عن اعتقاده أيضا بأن نتنياهو "هو الشخص الأنسب لإيصال هذه الرسالة للشعب الأميركي".

وكان بينر قد أعلن توجيه الدعوة لنتنياهو الشهر الماضي من دون استشارة البيت الأبيض، وهي خطوة اعتبرها كثير من الديمقراطيين إهانة للرئيس باراك أوباما.

نتنياهو: من واجبي التحذير من خطر ملموس يحدق بإسرائيل والعالم (الجزيرة)

نتنياهو يبرر
من جهة ثانية، نقلت الإذاعة الإسرائيلية اليوم تصريحا صادرا عن مكتب نتنياهو قال فيه "إن من واجبي التحذير من خطر ملموس يحدق بدولة إسرائيل والعالم"، مشيرا إلى تصريحات نُسبت للرئيس الإيراني حسن روحاني تتحدث عن تحقيق تقدم في المحادثات حول البرنامج النووي الإيراني بين طهران والغرب.

وتابع نتنياهو "إن هذا المسار خطير بالنسبة لإسرائيل، لأنه يجعل إيران على عتبة الحصول على قنبلة نووية".

وفي الوقت ذاته، قال تساحي هنغبي نائب وزير الخارجية الإسرائيلي في تصريح صحفي "إنه لا تغيير على خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي لإلقاء الخطاب أمام الكونغرس"، مضيفا أن نتنياهو سيشارك أيضا في المؤتمر السنوي للوبي الأميركي المؤيد لإسرائيل في الفترة نفسها.

وأوضح هنغبي أن موعد إلقاء الخطاب المقرر في الأسبوع الأول من الشهر المقبل تحدَّد بناء على الموعد المقرر لإنهاء المفاوضات بين إيران ومجموعة 5+1 التي تضم ست دول غربية كبرى.

وسبق لنتنياهو أن دافع عن رغبته في إلقاء الخطاب، حيث صرح قبل عشرة أيام للصحفيين بقوله "بصفتي رئيسا لوزراء إسرائيل ألتزم ببذل كل الجهود لمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية تستهدف دولة إسرائيل"، وأكد أنه سيذهب إلى أي مكان يدعى إليه لعرض قضية إسرائيل والدفاع عن مستقبلها ووجودها، بحسب تعبيره.

المصدر : وكالات

التعليقات