لقي 23 شخصا على الأقل مصرعهم اليوم الأربعاء إثر تحطم طائرة ركاب تابعة لشركة "ترانس آسيا إيروايز" في عاصمة تايوان تايبيه.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية في تايوان أنه تم إنقاذ 15 شخصا أحياء، فيما بقي عشرون شخصا في عداد المفقودين.

وتحطمت الطائرة من طراز "أي تي آر 72-600" ذات المحركين بعدما اصطدمت بجسر بعد مدة قصيرة من إقلاعها من مطار تايبيه بينما كانت في طريقها إلى جزيرة كينمين وعلى متنها 53 راكبا وطاقم من خمسة أفراد، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء المركزية.

وأظهرت لقطات التلفزيون الناجين وقد ارتدوا سترات النجاة يسبحون مبتعدين عن الحطام، ونقل رجال الإنقاذ آخرين إلى الشاطئ، وكان بينهم طفل صغير.
 
وتجمعت زوارق فرق الإنقاذ حول الطائرة التي انقلبت على جانبها وغمر الماء جزءا منها سعيا لإنقاذ من داخلها.

واعتذر المدير التنفيذي لشركة ترانس آسيا تشين شيندي عن الحادث خلال مؤتمر صحفي في تايوان نقله التلفزيون على الهواء مباشرة.
  
وهذا الحادث الثاني للشركة خلال أقل من عام، ففي يوليو/تموز الماضي قتل 48 شخصا حين تحطمت طائرة تابعة لترانس آسيا أثناء محاولتها الهبوط في جزيرة بينجو الصغيرة غربي تايوان.

المصدر : وكالات