قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ اليوم الخميس إن الحلف مستعد لتقديم دعم في المجال الدفاعي لحكومة عبد الله الثني المنبثقة عن البرلمان المنحل في طبرق، مشيرا إلى قلقه الشديد جراء ما سماه الوضع الرهيب لهذا البلد الغارق في الفوضى.

وأضاف ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي بالعاصمة الإيطالية روما مع رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رنزي أن الحلف مستعد "لدعم أمن ليبيا في المجال الدفاعي كما طلبت الحكومة الليبية" (في إشارة  لحكومة الثني المنبثقة عن برلمان طبرق المنحل).

ولفت إلى أن هذا الدعم من شأنه أن يزيد أهمية دور إيطاليا في الحلف تجاه ليبيا بسبب القرب الجغرافي.

وأوضح ستولتنبرغ أن طائرات مسيرة (دون طيار) ستتمركز في قاعدة الحلف في سينيونيلا (صقلية) ابتداء من العام المقبل.

من جهته، أكد رئيس الوزراء الإيطالي رنزي دعمه حكومة الثني، معربا عن الأمل في أن تفضي جهود الوساطة التي تقوم بها الأمم المتحدة إلى سلام دائم.

وتشعر إيطاليا بالتهديد جراء حالة الفوضى في ليبيا التي تديرها حكومتان، إحداهما في الغرب منبثقة عن المؤتمر الوطني العام وتسيطر على العاصمة طرابلس، والأخرى منبثقة عن البرلمان المنحل الذي يعقد جلساته في مدينة طبرق شرقي البلاد.

كما أن إيطاليا تواجه تدفقا للمهاجرين الفارين من مختلف مناطق النزاعات تمهيدا للانتقال منها إلى أوروبا، حيث يصل معدل موجة الهجرة الواحدة إلى أربعمائة مهاجر كل يوم، ولا سيما من أفريقيا.

المصدر : وكالات