طالبت وزارة الخارجية التركية حكومة عبد الله الثني في ليبيا بإعادة النظر في موقفها الذي وصفته "بغير المسؤول" ضد تركيا، وتجنب استهدافها بتصريحات عدائية لا أساس لها من الصحة، على حد وصفها.

ولفت المتحدث باسم الوزارة تانغو بيلغيتش إلى تصريحات للثني اتهم فيها تركيا بالتدخل في شؤون ليبيا، وهدد بطرد الشركات التركية العاملة بالبلاد.

واعتبر أن تصريحات المسؤولين في حكومة الثني لا تعكس مشاعر الصداقة والامتنان التي يحملها الشعب الليبي -الذي وصفه بالشقيق- تجاه تركيا.

وقال إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومبعوثه الخاص إلى ليبيا أمر الله إيشلر حذرا خلال لقاءاتهما مع مسؤولين بحكومة الثني، من الإدلاء بمثل تلك الادعاءات التي لا أساس لها.

وذكر المتحدث التركي أنه رغم صدور التصريحات عن مسؤولين ليبيين، فإن الوزارة لا تستبعد أن تكون وراءها جهات من خارج ليبيا.

وحذّر من أن الوزارة ستضطر لاتخاذ التدابير اللازمة في حال عدم حدوث تغيير في موقف هؤلاء المسؤولين.

المصدر : الجزيرة + وكالات