أعلنت الشرطة الأسترالية أنها أحبطت هجوما إرهابيا "وشيكا" في سيدني، بعدما ألقت القبض على شخصين وضبطت لديهما ساطورا وسكينا وشريط فيديو وراية تنظيم الدولة الإسلامية

وقالت كاترين بورن مساعدة قائد الشرطة في سيدني عاصمة ولاية نيو ساوث ويلز، إن الشرطة تعتقد أن الرجلين كانا يستعدان لارتكاب عمل إرهابي أمس الثلاثاء. 

وأكدت بورن أن المعلومات التي تم جمعها تفيد بأن هناك "اعتداء وشيكا وتحركنا"، ولكنها أشارت إلى أن الشرطة لم تكن تعلم شيئا عن الشخصين اللذين تم اعتقالهما في إحدى ضواحي سيدني. 

يشار إلى أن أستراليا رفعت حالة التأهب للمرة الأولى منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي لمواجهة هجمات محتملة، وذلك بعد عملية احتجاز إيراني لاجئ يدعى هارون مؤنس لـ17 شخصا في مقهى سيدني، قتل فيها الخاطف ورجل وامرأة وأصيب أربعة آخرون. 

وجاءت تلك العملية بينما تقول أستراليا إنها تواجه "تهديدات إرهابية" متزايدة بسبب مشاركة أستراليين ضمن جماعات توصف بالجهادية في المعارك الدائرة بسوريا والعراق، وبسبب مشاركتها في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة كذلك.

المصدر : الجزيرة + وكالات