أعلن قائد القوات البرية الإيرانية العميد أحمد رضا بوردستان أمس الثلاثاء عن احتمال قيام بلاده بشن غارات جوية في سوريا والعراق.

ونقلت وكالة فارس الإيرانية للأنباء نقلا عن المسؤول المذكور أن "إيران تقوم بدور المستشار في سوريا والعراق"، مشيرة على لسانه إلى إمكانية "تواجد القوات الإيرانية في كلتا الدولتين، برا وجوا".

وبشأن شراء أسلحة من روسيا، أكد بوردستان شراء بلاده صواريخ "أس 300"، مضيفا أن مسؤولي البلدين سيعقدان خلال الفترة القادمة لقاءات ثنائية للاتفاق على صفقة شراء دبابات من طراز "تي 90".

وبخصوص القتلى الإيرانيين في الاشتباكات الدائرة بسوريا على الرغم من امتناع السلطات الإيرانية عن الاعتراف بهذه المشاركة على الصعيد الرسمي، قال قائد القوات البرية إن "هؤلاء متطوعون"، نافيا ضلوع بلاده في الحرب السورية.

يذكر أن وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) أعلنت في 15 يونيو/حزيران الماضي أن عدد القتلى الإيرانيين وصل إلى أربعمئة، سقطوا خلال الاشتباكات الدائرة في سوريا.

المصدر : وكالة الأناضول