تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس بمواصلة الحملة العسكرية على حزب العمال الكردستاني حتى تطهير جنوب شرقي البلاد منه, وقال إن هذه الحملة أوقعت الخمسة الأشهر الماضية أكثر من ثلاثة آلاف قتيل في صفوف مسلحي الحزب.

وقال أردوغان، في كلمة تلفزيونية بمناسبة السنة الجديدة 2016 "قواتنا الأمنية تواصل تطهير كل مكان من الإرهابيين: في الجبال وفي المدن، وسنواصل ذلك".

وأضاف أن نحو 3100 مقاتل كردي لقوا مصرعهم بالعمليات داخل تركيا وخارجها, وقال إن لدى بلاده عزما وموارد للتغلب على حزب العمال الذي وصفه بالمنظمة الإرهابية الانفصالية.

وكان العمال الكردستاني استأنف هجماته ضد قوات الأمن التركية متذرعا بتفجير استهدف ناشطين أكرادا بمدينة سروج التركية المقابلة لمدينة عين العرب (كوباني) السورية في يوليو/تموز الماضي, وأوقعت الهجمات الكردية منذ ذلك الوقت نحو مئتي قتيل من الجنود ورجال الشرطة الأتراك.

وردت القوات التركية بعمليات برية وقصف جوي ضد مواقع الحزب في جنوب شرقي البلاد وفي شمال العراق, وبدأت منتصف هذا الشهر هجوما واسعا بمشاركة عشرة آلاف جندي وشرطي على مواقع المسلحين الأكراد في مناطق على غرار ديار بكر وشرناق.

وأكد أردوغان ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو مرارا أن تركيا ستستمر في قتال حزب العمال حتى يضع عناصره أسلحتهم.

المصدر : وكالات