واشنطن تثمن نقل إيران شحنة يورانيوم لروسيا
آخر تحديث: 2015/12/29 الساعة 09:41 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/29 الساعة 09:41 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/19 هـ

واشنطن تثمن نقل إيران شحنة يورانيوم لروسيا

أكدت الولايات المتحدة قيام سفينة بنقل كمية من اليورانيوم المنخفض التخصيب من إيران إلى روسيا، واعتبرت ذلك خطوة كبيرة نحو الوفاء بالتزامات طهران بموجب الاتفاق النووي مع القوى العالمية.

وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري في بيان مكتوب إن "الشحنة تضمنت إزالة كل المواد النووية الإيرانية المخصبة حتى مستوى 20% والتي لم تكن قد تم تشكيلها بالفعل إلى ألواح وقود لمفاعل طهران البحثي".

وأضاف كيري أن "إزالة كل هذه المواد المخصبة من إيران خطوة مهمة نحو وفاء إيران بالتزاماتها بعدم امتلاك ما يزيد على ثلاثمئة كيلوغرام من اليورانيوم المنخفض التخصيب بحلول يوم التنفيذ (الموعد الذي تؤكد فيه الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران اتخذت سلسلة خطوات لتقييد برنامجها النووي).

ووصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية مارك تونر هذه العملية بالخطوة المهمة، وأضاف أنه بنقل هذه الشحنة ستزيد المدة التي تحتاجها إيران لصناعة قنبلة نووية إلى عام كامل.

وتعهدت إيران بعدم الاحتفاظ بأكثر من ثلاثمئة كيلوغرام من هذه المادة مع دخول الاتفاق حيز التنفيذ. وقال رئيس البرنامج النووي الإيراني علي أكبر صالحي إن "عملية نقل الوقود أنجزت".

تأكيد روسي
وقد أكدت متحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية لوكالة الصحافة الفرنسية أن إيران وفت بالتزامها في ما يتصل بنقل اليورانيوم الضعيف التخصيب إلى روسيا.

وأفاد دبلوماسي روسي -لم يذكر اسمه- بأن إيران نقلت معظم مخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب إلى روسيا، وقدره بتسعة أطنان، وأنها بالمقابل ستحصل على 140 طنا من اليورانيوم الخام من روسيا، من دون أن يتطرق لتفاصيل أكثر بشأن عمليات نقل اليورانيوم بين البلدين.

ويأتي إعلان هذا الأمر بعد خمسة أشهر من توقيع الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى الذي يهدف إلى الحد من برنامج إيران النووي -خصوصا تخصيب اليورانيوم- لفترة تتراوح بين عشرة و15 عاما على أن يبدأ تنفيذه في بداية يناير/كانون الثاني المقبل. ولا تشمل هذه القيود تطوير الأنشطة النووية المدنية.

وستحدد الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة موعد وفاء إيران بكامل التزاماتها على هذا الصعيد، مما سيتيح الرفع التدريجي للعقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة وبلدان أخرى على طهران على خلفية البرنامج النووي.

المصدر : وكالات

التعليقات