قالت وزارة الدفاع الصينية إن قواتها البحرية أجرت مؤخرا مزيدا من التدريبات في بحر جنوب الصين، ووصفتها بأنها تدريبات روتينية تُجرى كل عام.

وقالت الوزارة في بيان مقتضب اليوم الأحد إن البحرية التابعة لجيش التحرير الشعبي نظمت في الأيام الأخيرة أسطولا للذهاب إلى المياه المعنية في بحر جنوب الصين عن طريق المحيط الهادي الغربي للقيام بتدريبات، مضيفة أنها إجراءات روتينية تتم وفقا لخطة تدريب البحرية هذا العام.

ونشرت وسائل الإعلام الصينية على صفحاتها على وسائل التواصل الاجتماعي صور سفن البحرية الصينية وهي تشارك في مناورات بالذخيرة الحية في البحر، من دون أن توضح مكان إجرائها على وجه الدقة.

وتطالب الصين بالسيادة على معظم مياه البحر الغنية بالطاقة، والتي تمر عبرها تجارة بحرية تزيد قيمتها على خمسة تريليونات دولار سنويا، كما أن الفلبين وبروناي وفيتنام وماليزيا وتايوان لها مطالب متداخلة في هذه المياه.

وتعلن الصين بين الحين والآخر مثل هذه المناورات في بحر جنوب الصين مع محاولتها إظهار تحليها بالشفافية في ما يتعلق بعمليات نشر قواتها.

وتحذر الولايات المتحدة وبعض دول جنوب شرق آسيا من تزايد النفوذ الصيني في مياه البحر، بينما تقوم بكين بتوسيع أعمال بناء جزر صناعية صغيرة، وأقامت على بعضها مواقع عسكرية لتعزيز مطالبتها بهذه المنطقة المائية الإستراتيجية.

المصدر : الجزيرة + رويترز