ارتفاع عدد قتلى انهيار المصنع بباكستان لـ44
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 17:54 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 17:54 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ

ارتفاع عدد قتلى انهيار المصنع بباكستان لـ44

رجال إنقاذ يحملون جثة أحد ضحايا حادثة مصنع بمدينة لاهور الباكستانية (الفرنسية)
رجال إنقاذ يحملون جثة أحد ضحايا حادثة مصنع بمدينة لاهور الباكستانية (الفرنسية)

ارتفع عدد القتلى في انهيار مصنع  في مدينة لاهور عاصمة ولاية البنجاب الباكستانية إلى 44، في أحد أكثر الحوادث الصناعية دموية في البلاد خلال السنوات الأخيرة، بينما أعرب مسعفون عن تشاؤمهم بشأن فرص العثور على ناجين.

وقال ممثل السلطات المحلية محمد عثمان لوكالة الصحافة الفرنسية الأحد "تم العثور على 41 جثة وتوفي في المستشفى ثلاثة عمال انتشلوا أحياء"، مضيفا أن 40% من أنقاض المصنع رفعت.

وأوضح أن المسعفين يبحثون وسط الأنقاض على أمل العثور على ناجين بعد انتشال فتى حيا بعد خمسين ساعة على وقوع الكارثة. وكانت أسرة الفتى أقامت مراسم لتشييعه بعد التباس في التعرف على هوية جثة أخرى.

والمصنع المؤلف من أربع طبقات ينتج أكياس النايلون، ويقع في منطقة سوندار الصناعية على مسافة حوالى 45 كلم من وسط لاهور.

وقال المسؤول التنفيذي عن قطاع الصحة في لاهور إنه جرى انتشال أكثر من مئة ناج مصاب من تحت الأنقاض بعد انهيار المصنع مساء الأربعاء، لكن لم يجر انتشال أي أحياء منذ مساء الجمعة الماضية.

معايير
وبحسب السلطات كان 150 شخصا على الأقل في المبنى لدى انهياره، في حين لا يعرف بعد عدد الذين لا يزالون تحت الأنقاض بين أحياء وقتلى.

ولا تخضع بعض المباني في باكستان لعمليات الصيانة المطلوبة، أو أن بعضها يبنى دون التقيد بالمعايير المحددة، مما يؤدي إلى وقوع حوادث متكررة.

وقال ناجون إن مالك المصنع الذي أضاف طابقا جديدا للمبنى تجاهل نصيحة المقاول ومطالب العاملين بوقف أعمال البناء بعد أن ظهرت تصدعات في جدران المبنى بعد زلزال هز البلاد الشهر الماضي وبلغت قوته 7.5 درجات.

ووقع الحادث بعد أيام على زلزال قوي أسفر عن سقوط نحو 390 قتيلا في باكستان وأفغانستان وألحق أضرارا بآلاف المباني.

المصدر : وكالات

التعليقات