مظاهرات معارضة لسياسة اللجوء بألمانيا
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ

مظاهرات معارضة لسياسة اللجوء بألمانيا

مظاهرة حزب "البديل من أجل ألمانيا" تنديد بسياسة الحكومة في قضية اللاجئين (الفرنسية)
مظاهرة حزب "البديل من أجل ألمانيا" تنديد بسياسة الحكومة في قضية اللاجئين (الفرنسية)

نظم حزب "البديل من أجل ألمانيا" ذو التوجهات اليمينية في العاصمة برلين السبت، مظاهرة للتنديد بسياسة اللجوء التي تنتهجها الحكومة، بينما شارك المئات في مظاهرات مؤيدة.

فقد نظم نحو خمسة آلاف شخص من أنصار حزب "البديل من أجل ألمانيا" مظاهرة معارضة لسياسات الحكومة في قضية اللاجئين. ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بوقف ما تعرف "بسياسة الأبواب المشرعة" لحماية ألمانيا.

كما حمل المتظاهرون لافتات معادية للائتلاف الحاكم، مطالبين بتنحي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورفع بعضهم علم ألمانيا ولافتات تنتقد سياسة الهجرة الحكومية.

ويتبنى حزب البديل من أجل ألمانيا -الذي تأسس عام 2013- نهجا مناهضا لأوروبا، كما ينظم دوريا مظاهرات ضد اللاجئين في ألمانيا.

وفي المقابل حاول نحو 800 شخص التشويش على المظاهرة الرافضة لسياسة اللجوء عبر مواكبتها بالصفير والشتائم.

وعمد نحو 1100 شرطي إلى تفريق المشاركين في المظاهرة المضادة ومنعهم من اقتحام العوائق.
وحصلت مواجهة كلامية بين المتظاهرين من كل جانب مما استدعى تدخل قوات الشرطة. وتم اعتقال أكثر من أربعين شخصا بينما أصيب شرطي بجروح طفيفة.

في الوقت ذاته، خرجت مظاهرة معادية لليمين شارك فيها الحزب المسيحي الديمقراطي والاشتراكيون والخضر. كما نظم حزب اليسار مظاهرة مناوئة لليمين المتطرف.

وكانت تقارير صحفية ألمانية كشفت عن تلقي النيابة العامة بمدينة كارلسروه جنوبي البلاد أربعمئة دعوى قانونية ضد ميركل، بسبب فتحها حدود ألمانيا أمام اللاجئين القادمين من مناطق الحروب والأزمات منذ 5 سبتمبر/أيلول الماضي.

كما أظهر استطلاع للرأي في ألمانيا الشهر الماضي تراجع شعبية المحافظين بزعامة ميركل إلى أدنى مستوى له منذ عامين ونصف. ويعزى هذا التراجع إلى القلق من قدرة حكومة ميركل على معالجة التدفق القياسي للاجئين إلى البلاد.

المصدر : وكالات

التعليقات