لاريجاني: الأزمة السورية ليست مسألة شخص
آخر تحديث: 2015/11/7 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/7 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/26 هـ

لاريجاني: الأزمة السورية ليست مسألة شخص

شولتز (يسار): الرئيس السوري بشار الأسد لا مستقبل له في سوريا (الأوروبية)
شولتز (يسار): الرئيس السوري بشار الأسد لا مستقبل له في سوريا (الأوروبية)

قال رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني إن الأزمة السورية ليست مسألة شخص، داعيا إلى إصلاح ديمقراطي في سوريا يبدأ بمحاربة ما يسمى الإرهاب.

وقال لاريجاني -في مؤتمر صحفي مع نظيره الأوروبي مارتن شولتز اليوم السبت في طهران- إنه من "الخطأ الإستراتيجي" حصر المشاكل التي وصفها بالخطيرة في شخص.

وأضاف أنه يجب وضع خطة لتخليص المنطقة من الحركات الإرهابية والإجرامية، وفق وصفه.

أما رئيس البرلمان الأوروبي شولتز، فقال إن الرئيس السوري بشار الأسد لا مستقبل له في سوريا.

وأضاف -في زيارة هي الأولى من نوعها لرئيس المجلس الأوربي إلى إيران- أن طهران تلعب "دورا أساسيا من أجل الاستقرار الإقليمي" وخصوصا في سوريا.

ودعا المسؤول الأوروبي إيران وروسيا والولايات المتحدة والسعودية والاتحاد الأوروبي إلى العمل على بدءِ حوار وطني سوري يفضي إلى انتخابات حرة.

يُشار إلى أن دور الرئيس الأسد يثير خلافا بين القوى الغربية التي تريد رحيله، وبين روسيا وإيران اللتين تدعمان نظامه.

وعلى صعيد آخر، تحدث شولتز عن "فصل حاسم" سيفتح في المجالات التجارية والسياسية والثقافية بين إيران والاتحاد الأوروبي بعد تطبيق الاتفاق النووي الإيراني الذي وقعته طهران مع القوى الكبرى يوم 14 يوليو/تموز الماضي.

المصدر : الجزيرة,الفرنسية

التعليقات