تايلند تدعو لقمة لبحث أزمة اللاجئين الروهينغا
آخر تحديث: 2015/11/30 الساعة 18:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/30 الساعة 18:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/19 هـ

تايلند تدعو لقمة لبحث أزمة اللاجئين الروهينغا

عشرات الآلاف من الروهينغا ركبوا "قوارب الموت" للفرار من ميانمار في السنوات الأخيرة (الجزيرة)
عشرات الآلاف من الروهينغا ركبوا "قوارب الموت" للفرار من ميانمار في السنوات الأخيرة (الجزيرة)

أعلنت الحكومة التايلندية أنها ستعقد الخميس المقبل في بانكوك قمة إقليمية لمعالجة الأسباب الجذرية لأزمة اللاجئين السنوية، وذلك قبيل موجة إبحار متوقعة لمسلمي الروهينغا.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن هناك الكثير مما يتعين القيام به لحل مشكلة اللاجئين الروهينغا وغيرهم بشكل فعال ودائم.

وأضافت "يجب على البلدان المتضررة في المنطقة والشركاء المعنيين العمل معا لمعالجة الأسباب الجذرية، والعوامل المساهمة على طول طريق هذه الهجرة".

ودعت تايلند بنغلاديش وميانمار وإندونيسيا وماليزيا للمشاركة في هذه القمة، فضلا عن ممثلين من الأمم المتحدة وأستراليا واليابان وسويسرا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والمنظمات غير الحكومية.

وتشير عبارة "الأسباب الجذرية" التي استخدمتها تايلند إلى ما تمارسه ميانمار بحق مسلمي الروهينغا الذين يعيشون في ظروف تشبه الفصل العنصري في ولاية أراكان الغربية بعد أحداث دامية مع البوذيين المحليين عام 2012.

ولا تعترف الحكومة بأقلية الروهينغا، بدعوى أنهم "مهاجرون غير شرعيين" من بنغلاديش، على الرغم من أن الروهينغا يسكنون ولاية أراكان منذ أجيال طويلة حتى قبل نشأة الدولة.

وقد فر عشرات الآلاف من الروهينغا من ميانمار بالسنوات الأخيرة، في رحلات بحرية خطيرة عبر خليج البنغال نحو ماليزيا وإندونيسيا وتايلند وغيرها. ووجدت مقابر جماعية لهؤلاء الفارين في تايلند وماليزيا ممن وقعوا في يد تجار البشر.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

التعليقات