مقتل ضابطين إيرانيين بسوريا
آخر تحديث: 2015/11/3 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/3 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/22 هـ

مقتل ضابطين إيرانيين بسوريا

قبل أيام أثناء جنازة عبد الله باقري حارس الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد الذي قتل بمعارك بسوريا (أسوشيتد برس)
قبل أيام أثناء جنازة عبد الله باقري حارس الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد الذي قتل بمعارك بسوريا (أسوشيتد برس)
قالت وكالة أنباء مشرق الإيرانية إن ضابطين بالحرس الثوري أحدهما برتبة قائد والآخر عنصر في قوات الباسيج قتلا في سوريا في اشتباكات مع قوات المعارضة السورية المسلحة.
 
وأوضحت أن هذين العسكريين لقيا مصرعهما أثناء تأديتهما ما وصفته بمهمة الدفاع عن مرقد السيدة زينب بـريف دمشق، دون أن تذكر ظروف مقتلهما.

وبهذا يرتفع عدد قتلى العسكريين الإيرانيين في سوريا إلى نحو 38 منذ قرر الحرس الثوري زيادة أعداد مقاتليه في سوريا بالتزامن مع التدخل العسكري الروسي في سوريا.

وقد أقرت طهران في الفترة الأخيرة بسقوط عدد من جنرالاتها في سوريا حيث يقاتلون إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد، وذلك بعد أن كانت تصر على أن دعمها للنظام السوري يقتصر على الاستشارات العسكرية.

وفي وقت سابق، أكدت إحصائية لمعهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى مقتل 113 إيرانيا في الحرب السورية، بينما نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول إقليمي أن هناك حاليا 1500 عنصر من الحرس الثوري الإيراني في سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات