أطلقت وكالة التعاون والتنسيق التركية (تيكا) مشروعا لإنشاء مئات المنازل السكنية لمسلمي الروهينغا في سبع مناطق من ولاية أراكان في ميانمار.

ويجري المشروع -وفق بيان صادر عن الوكالة- بالتعاون والتنسيق مع إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد) والسفارة التركية، والحكومة المحلية في أراكان، لإيواء 25 ألف شخص، والمساهمة في عودة قسم من الشعب المسلم المقيم بمخيمات المنطقة إلى الحياة الطبيعية.

وأضاف البيان أن تركيا ستدعم مسلمي أراكان في توفير المواد اللازمة لإنشاء المنازل السكنية من مواد مكونة من منتجات الخيزران وملائمة لشروط المنطقة، تحت إشراف الأمم المتحدة وعدد من المنظمات الدولية.

ولفتت تيكا في البيان إلى أن المشروع -الذي تنفذه المؤسستان الحكوميتان- يشمل إنشاء منازل في بلدات "كياوك تاو"، و"مياوك أو" و"مين بيار"، و"كياوك فيو" و"مياي بونه" و"يان بيار" و"باوك تاو".

وتمارس الحكومة ذات الأغلبية البوذية سياسات عنصرية ضد الروهينغا منذ فترة طويلة، وتحرمهم حق الحصول على الجنسية بدعوى أنهم مهاجرون بنغاليون غير شرعيين، بينما يقول الروهينغا إن وجودهم في ميانمار يعود إلى مئات السنين.

وفي العامين الأخيرين، تعرض مسلمو الروهينغا لاضطهاد الأغلبية البوذية بتواطؤ من الحكومة والجيش، مما أدى إلى مقتل الآلاف وهجرة عشرات الآلاف.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)