استدعت تركيا الخميس السفير الروسي لديها أندريه كارلوف احتجاجا على ما تتعرض له البعثات والشركات التركية الموجودة في روسيا من اعتداءات، عقب إسقاط المقاتلة الروسية الثلاثاء الماضي. من جانبها شددت موسكو من إجراءاتها ضد أنقرة على شكل عقوبات ذات طبيعة اقتصادية.

وقالت الخارجية التركية في بيان لها، إنها قدمت احتجاجا إلى السفير الروسي بخصوص تعرض سفارة بلادها في موسكو والشركات التركية في أنحاء روسيا إلى اعتداءات، واصفة ذلك بأنه "غير مقبول".

وذكّر البيان السلطات الروسية بأن حماية البعثات الدبلوماسية تقع على عاتق البلد المضيف، حسب القوانين الدولية.

وأقدم متظاهرون في موسكو أمس الأربعاء على رشق السفارة التركية بالحجارة والبيض، احتجاجاً على إسقاط مقاتلة روسية تؤكد أنقرة أنها انتهكت أجواءها.

في المقابل قالت الخارجية الروسية إن الوزير سيرغي لافروف يرفض لقاء أي مسؤولين رسميين أتراك. وكان لافروف حث المواطنين الروس على عدم السفر إلى تركيا، كما أوصى الموجودين هناك بمغادرتها بسبب ما سماها التهديدات الإرهابية.

وكان مراسل الجزيرة في موسكو قال إن السلطات الروسية منعت 39 رجل أعمال تركيًّا يشاركون في معرض زراعي من دخول روسيا، وقامت بترحيلهم من مطار كراسنودار في شمال القوقاز.

وفي وقت سابق، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن القيادة التركية الحالية تجرّ العلاقات بين البلدين إلى طريق مسدود.

روسيا تأمر بإجراءات من شأنها الحد من استيراد البضائع التركية (أسوشيتد برس)

إجراءات روسية
من جانب آخر، أمر رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيدف حكومته باتخاذ إجراءات ضد أنقرة.

وتشمل هذه الإجراءات فرض قيود على الواردات الغذائية من تركيا. وقال مدفيدف إن هذه الإجراءات قد تشمل تجميد مشاريع مشتركة أيضا.

من جانبه قال وزير الاقتصاد الروسي أليكسي أوليوكاييف إن بلاده قد تفرض قيودا اقتصادية متنوعة على تركيا، منها إجراءات لتقييد خط أنابيب نقل الغاز المزمع والمسمى "ترك ستريم".

وقال أوليوكاييف إن الإجراءات تأتي في إطار الرد على إسقاط أنقرة المقاتلة الروسية، وقد تشمل قيودا على الرحلات الجوية من وإلى تركيا، ووقف الاستعدادات الجارية لإقامة منطقة تجارة حرة بين البلدين.

وفي سياق ذي صلة، قالت وزارة الزراعة الروسية إن موسكو ستشدد إجراءات فحص الواردات الغذائية والزراعية من تركيا. وبررت الإجراء بأن بحثا لها أظهر أن نحو 15% من الواردات الزراعية التركية لا تتفق مع القواعد الروسية.

وتفيد بيانات الجمارك الروسية بأن قيمة الواردات الزراعية والغذائية الروسية من تركيا بلغت مليار دولار في أول عشرة أشهر من العام الجاري.

كما نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن رئيس وكالة السياحة الروسية قوله اليوم إن "من المؤكد" وقف التعاون بين روسيا وتركيا في مجال السياحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات