أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه لن يعتذر لـ روسيا مطالبا إياها بالاعتذار على "انتهاك المجال الجوي التركي" بعد يومين من إسقاط تركيا مقاتلة "سوخوي 24" روسية على الحدود السورية.

ونقلت محطة "سي.إن.إن" الإخبارية الأميركية عن أردوغان قوله إنه ينبغي على روسيا الاعتذار عن انتهاك المجال الجوي لبلاده، مضيفا "من انتهكوا مجالنا الجوي هم من ينبغي لهم الاعتذار".
 
ونقل الموقع الإلكتروني للمحطة عنه "طيارونا وقواتنا المسلحة لم يفعلوا إلا واجباتهم التي اتسقت مع الرد على الانتهاكات لقواعد الاشتباك، أعتقد أن هذا هو جوهر الأمر".
 
وفي وقت سابق، قال أردوغان في كلمة أمام مسؤولين محليين بالعاصمة أنقرة "لا يوجد أي سبب يدفعنا لاستهداف روسيا، التي تربطنا بها علاقات قوية ومتينة، ما لم يكن هناك انتهاك لمجالنا الجوي. هناك فرق بين خلافنا مع الروس بخصوص القضية السورية، وبين تطبيقنا قواعد الاشتباك".

video

بوتين يتأسف
وعبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أسفه لعدم تلقي روسيا أي "اعتذارات واضحة من قادة تركيا ولا عروض للتعويض عن الأذى والضرر، ولا وعود بمعاقبة المجرمين المسؤولين عن جرائمهم" بعد إسقاط الطائرة.

في المقابل، رد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم بالقول إن أنقرة لن تعتذر لروسيا عن إسقاط الطائرة، وذلك في تصريح له خلال زيارة إلى الشطر الشمالي من جزيرة قبرص.

وقال الوزير التركي "لا داعي لكي تعتذر تركيا عن وضع نحن فيه على صواب، لكننا عبرنا عن أسفنا عبر الهاتف بالأمس" في إشارة إلى محادثة هاتفية مع نظيره الروسي سيرغي لافروف.

وتؤكد تركيا أنها أسقطت طائرة سوخوي 24 لأنها كانت تنتهك مجالها الجوي وبعدما حذرتها عشر مرات، لكن روسيا تقول إن طائرتها لم تدخل المجال الجوي التركي ولم يتم الاتصال بها لتحذيرها قبل إسقاطها.

المصدر : وكالات