انتقدت المرشحة الرئاسية الأميركية عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون تصريحات المرشح عن الحزب الجمهوري دونالد ترامب، التي دعا فيها إلى إنشاء قاعدة بيانات خاصة بالمسلمين في الولايات المتحدة.

وقالت كلينتون إن مثل هذه الإجراءات تعزز قدرة تنظيم الدولة الإسلامية على تجنيد الأشخاص، وتصب في مصلحة المتطرفين.

وأشارت كلينتون في تغريدة على تويتر إلى أن "هذا كلام يثير الصدمة، يجب أن يدينه جميع من يسعون إلى قيادة هذا البلد"، داعية المرشح الجمهوري إلى النأي بنفسه عن هذه التصريحات.

وكان ترامب -الذي يسعى للحصول على ترشيح حزبه لخوض السباق الرئاسي- قد أطلق عدة تصريحات مثيرة للجدل بشأن المسلمين واللاجئين السوريين، في أعقاب هجمات باريس الجمعة قبل الماضي، والتي تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

ففي رده على سؤال من شبكة "إن بي سي نيوز" على إنشاء قاعدة بيانات لرصد المسلمين، قال ترامب "أنا سأطبق ذلك بالتأكيد". وأضاف -أثناء حملته الانتخابية في ولاية أيوا الخميس الماضي- أنه يجب وضع العديد من الأنظمة إضافة إلى قواعد بيانات.

وانضم المرشح الجمهوري جيب بوش -الذي واجه إدانات لاقتراحه منح أولوية اللجوء في الولايات المتحدة للمسيحيين- إلى كلينتون في إدانتها ترامب.

وقال بوش إن على الأميركيين ألا يتخلوا عن مبادئهم خلال محاربتهم ما يسمى الإرهاب.

وتابع موجها خطابه لترامب "أنت تتحدث عن اعتقال، وعن إغلاق المساجد، أنت تتحدث عن تسجيل الناس، وهذا خطأ"، مشيرا إلى أن "هذه ليست قوة، إنها ضعف".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية