قال رئيس الحكومة البلجيكية شارل ميشيل إن سلطات بلاده قررت رفع مستوى التأهب إلى أعلى مستوى بعد أن وصلتها معلومات تفيد بأن مجموعة من الأشخاص يخططون لتنفيذ هجمات "إرهابية" في عدة أماكن بالعاصمة بروكسل خاصة المراكز التجارية ومحطات النقل العمومي.

يأتي ذلك بينما اتخذت السلطات البلجيكية إجراءات مشددة منها إغلاق محطة مترو الأنفاق، فضلا عن إلغاء حفل موسيقي كبير.

كما بيّن ميشيل أن رفع مستوى الإنذار مرتبط بخطر هجوم بأسلحة ومتفجرات، مشيرا إلى أن حكومته ستراجع الوضع الأمني بعد ظهر غد الأحد.

ورفض رئيس الوزراء البلجيكي ذكر سبب رفع السلطات لمستوى التأهب في البلاد وإغلاق كل محطات مترو الأنفاق وإلغاء مباريات كرة القدم في مطلع الأسبوع ومطالبة المواطنين بتفادي الأماكن العامة المزدحمة.

وترأس ميشيل صباح اليوم اجتماعا لمجلس الأمن القومي، وقال عند وصوله الاجتماع إن "التهديد كاف للانتقال إلى مستوى الإنذار الرابع وعلينا الآن اتخاذ إجراءات".

من جهته قال وزير الخارجية ديدييه رينديرز إن "لدينا عناصر كافية لنقدر أن التهديد محدد ووشيك".

ميشيل: رفع مستوى الإنذار مرتبط بخطر اعتداء بأسلحة ومتفجرات (الأوروبية)

تأهب وتهديد
وقد رُفع مستوى التهديد للعاصمة البلجيكية إلى المستوى الرابع، في حين رُفعت حالة التأهب في باقي البلاد كلها إلى المستوى الثالث من أربعة مستويات.

وبيّنت "هيئة التنسيق لتحليل التهديدات" التابعة لوزارة الداخلية في بيان أنه "على ضوء تقييمنا الأخير.. تقرر رفع مستوى الإنذار الإرهابي في منطقة بروكسل إلى الدرجة الرابعة، مما يعني أن هناك تهديدا جدّيا جدا"، في حين "يبقى مستوى الإنذار في سائر أنحاء البلاد عند الدرجة الثالثة".

وأضاف البيان أن "التحليلات تظهر وجود خطر جدي ووشيك يتطلب إجراءات أمنية محددة إضافة إلى إرشادات تفصيلية للسكان".

ودعت الهيئة سكان العاصمة إلى تجنب "الأماكن المكتظة" مثل "الحفلات الموسيقية والمناسبات الكبرى ومحطات الحافلات والمطارات ووسائل النقل المشترك" والمتاجر الكبرى التي يرتادها المتسوقون بأعداد كبيرة.

كما ناشدت الهيئة سكان بروكسل التعاون لتسهيل إجراءات المراقبة والتفتيش.

في سياق متصل، أعلنت شرطة النقل البلجيكية العامة إغلاق كل محطات قطار الأنفاق في بروكسل اليوم السبت بعدما رفعت السلطات حالة الإنذار إلى الدرجة القصوى بسبب "تهديد إرهابي وشيك".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن هذه المؤسسة قولها على موقعها الإلكتروني صباح اليوم إنه "بتوصية من مركز الأزمة في الإدارة العامة الفدرالية الداخلية ستبقى كل محطاتنا للمترو مغلقة اليوم"، مؤكدة أنه "إجراء احتياطي".

جندي بلجيكي بأحد شوارع وسط العاصمة بروكسل (أسوشيتد برس)

توصيات وإجراءات
وإلى جانب الإجراءات المتعلقة بقطاع النقل، أوصى مركز الأزمات السبت "السلطات الإدارية في 19 دائرة (في منطقة بروكسل) بالعمل على إلغاء الأحداث الكبرى على أراضيها" و"إلغاء مباريات في كرة القدم" في عطلة نهاية الأسبوع.

كما أوصى بالتوجه إلى السكان لإبلاغهم "بتجنب الأماكن التي تضم تجمعات كبيرة من الأشخاص" و"تعزيز الإجراءات الأمنية والعسكرية".

وأوضح مطار بروكسل -حيث تطبق الدرجة الثالثة من الإنذار- أن "المسافرين يمكنهم أن يستقلوا الطائرات كالعادة (...) لكن التوقف في المنطقة المخصصة لإيصال المسافرين محظور وأي سيارة تترك هناك ستسحب فورا".

من جهتها ألغت قاعة الحفلات "لانسيين بلجيك" في بروكسل يوما للموسيقيين والموسيقى الإبداعية كانت مقررة السبت.

على صعيد متصل قالت صحيفة بلجيكية إنه تم العثور على مواد كيميائية ومتفجرات أثناء عملية دهم في حي مولنبيك ببروكسل.

وتأتي هذه الإجراءات بعد ساعات على توجيه القضاء البلجيكي تهمة الإرهاب إلى شخص لم تكشف هويته أوقف الخميس لارتباطه بالهجمات التي أسفرت عن سقوط 130 قتيلا في باريس في 13 نوفمبر/تشرين الثاني.

وهو ثالث مشتبه به توجه إليه التهمة في باريس في إطار التحقيقات في هجمات باريس.

المصدر : الجزيرة + وكالات