أميركا وتركيا تعملان لإغلاق حدود سوريا الشمالية
آخر تحديث: 2015/11/18 الساعة 09:04 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/18 الساعة 09:04 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/7 هـ

أميركا وتركيا تعملان لإغلاق حدود سوريا الشمالية

واشنطن وأنقرة تسعيان لإبعاد تنظيم الدولة عن الحدود التركية السورية لحرمانه من  طريق تهريب (الأوروبية)
واشنطن وأنقرة تسعيان لإبعاد تنظيم الدولة عن الحدود التركية السورية لحرمانه من طريق تهريب (الأوروبية)

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده ستبدأ عملية مع تركيا لإكمال تأمين حدودها مع سوريا، بينما أكد وزير الخارجية التركي سينيرلي أوغلو أن بلاده لديها خطط بهدف إنهاء وجود تنظيم الدولة على حدودها.

وأوضح كيري أن 75% من الحدود مغلقة، "ونحن مقبلون على عملية مع الأتراك لإغلاق 98 كلم متبقية".

وكان كيري قال في وقت سابق إن تنظيم الدولة الإسلامية يفقد السيطرة على أراض بالشرق الأوسط، وإن التحالف الذي تدعمه دول غربية يحقق مكاسب ضد التنظيم.

من جهته، قال وزير الخارجية التركي إن بلاده لديها خطط "تهدف إلى إنهاء وجود تنظيم الدولة على حدودنا، وعند استكمال هذه الخطط ستتخذ عملياتنا العسكرية بعدا أوسع، وستشهدون ذلك في الأيام المقبلة".

وشدد سينيرلي أوغلو على اتخاذ التدابير اللازمة من أجل الحيلولة دون وصول أي تهديد يمس الأمن الداخلي التركي، "وهذه التدابير تم اتخاذها بالتنسيق مع شركائنا في التحالف، وفي هذا الإطار لدينا بعض الخطط الإضافية، ولا يمكنني الكشف عن توقيتها وآلية تطبيقها ما لم يتم الانتهاء منها".

وأفاد بأن تنظيم الدولة يمثل تهديداً لتركيا والعالم معا حسب قوله، مشيراً إلى وجود تعاون عسكري عن قرب مع الولايات المتحدة لمكافحته، دون أن يوضح طبيعة ذلك التعاون.

ويسيطر تنظيم الدولة على المنطقة التي ستحدث بها العمليات، وتسعى واشنطن وأنقرة لإبعاده من المنطقة الحدودية على أمل حرمانه من طريق تهريب ساهم في تدعيم صفوفه بمقاتلين أجانب، وخزائنه بالأموال عبر تجارة غير قانونية.

وقال دبلوماسيون على دراية بالخطط الأميركية التركية، إن قطع أحد شرايين الحياة للتنظيم سيمثل عاملا مهما في تغيير قواعد اللعبة في هذا الجزء من الحرب السورية.

وتأتي تصريحات كيري وسينيرلي أوغلو بعد نحو أسبوع من تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال فيها إن حلفاء بلاده يقتربون من فكرة إقامة منطقة عازلة شمال سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات