وزراء خارجية الأوروبي يناقشون الأزمة السورية
آخر تحديث: 2015/11/16 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/16 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/5 هـ

وزراء خارجية الأوروبي يناقشون الأزمة السورية

موغريني: اجتماع فيينا شكل بداية مسيرة جيدة لإطلاق عملية سياسية في سوريا (الأوروبية)
موغريني: اجتماع فيينا شكل بداية مسيرة جيدة لإطلاق عملية سياسية في سوريا (الأوروبية)

يناقش وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين تطورات الأزمة السورية، وذلك خلال اجتماعهم بالعاصمة البلجيكية بروكسل، في ضوء نتائج المحادثات التي جرت مؤخرا في فيينا.

وكانت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني قالت أول أمس إن اجتماع فيينا الذي عقد السبت بشأن سوريا "شكل بداية مسيرة جيدة لإطلاق عملية سياسية في سوريا" مضيفة أنها ستطلع مجلس وزراء خارجية الاتحاد على فحوى المناقشات والقرارات المتخذة.

ونقلت وكالة رويترز عن وزير خارجية ألمانيا فرانك فالتر شتاينماير أن المشاركين في اجتماع فيينا قرروا بدء محادثات فورية مع المعارضة السورية.

كما أعلن المشاركون في اجتماع فيينا عن عقد لقاء جديد في غضون شهر لإجراء تقييم بشأن التوصل لوقف إطلاق النار وبدء عملية سياسية، والاتفاق على جدول زمني محدد لتشكيل حكومة انتقالية في سوريا خلال ستة أشهر وإجراء انتخابات خلال 18 شهرا.

ومن المنتظر أن يشهد اجتماع وزراء الخارجية -أيضا- تبادل وجهات النظر بشأن الهجرة غير النظامية، في ضوء نتائج مؤتمر القمة في فاليتا (مالطا) الأسبوع الماضي.

ووفق جدول الأعمال، سيتناول الاجتماع كذلك عملية سلام الشرق الأوسط والأزمة الليبية، وستطلع موغريني الوزراء الأوروبيين على تقريرها حول لقاءاتها الأخيرة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

كما سيناقش الوزراء "الشراكة الشرقية" حيث ستعرض موغريني عليهم نتائج زيارتها الأخيرة لكل من أوكرانيا وجورجيا يومي 9 و10 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

و"الشراكة الشرقية" للاتحاد الأوروبي مبادرة ترمي لتعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين الاتحاد وكل من أوكرانيا ومولدوفا وجورجيا وأرمينيا وأذربيجان وبيلاروسيا، والتي أطلقها الاتحاد ردا على تطلعات هذه الدول للانضمام إليه، حيث اقترح حل الشراكة بديلا عن الانضمام.

المصدر : وكالات

التعليقات