أردوغان: من يؤجج النار بسوريا سيحترق بها
آخر تحديث: 2015/11/11 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/11 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/30 هـ

أردوغان: من يؤجج النار بسوريا سيحترق بها

أردوغان اتهم مجلس الأمن بالتقصير في حل الأزمة السورية التي أدت لسقوط مئات آلاف القتلى (الأوروبية-أرشيف)
أردوغان اتهم مجلس الأمن بالتقصير في حل الأزمة السورية التي أدت لسقوط مئات آلاف القتلى (الأوروبية-أرشيف)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "إن كل من يغذي النار السورية بحطب الفتنة سيحترق بها".

وخلال كلمة في أنقرة- بمناسبة ذكرى رحيل مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك- أضاف أردوغان أن من يغذون الإرهاب في سوريا أو يتغاضون عنه سيحترقون بناره.

وقال أيضا إن من يظنون أنهم حققوا مكاسب من خلال ألاعيبهم في سوريا بحجة محاربة الإرهاب، سيرون قريباً أنهم ماضون في طريق خاطئ. 

وأضاف الرئيس أن كافة الدول والمؤسسات التي تمتلك القدرة لمنع المعاناة السورية، ولم تقم بذلك لسبب أو لآخر، أيديها ملطخة بدماء كل برئ قُتل في سوريا.

واتهم أردوغان مجلس الأمن الدولي بالتقصير بحق ما يحدث من حرب في سوريا، مشيرا إلى أنه من غير الممكن تبرئة هذه المؤسسة التي "لم تتحرك عندما قتل 370 ألف إنسان بكل دناءة ووحشية في سوريا".

وفي كلمته، حض الرئيس التركي الأسرة الدولية على تأييد اقتراحه يإقامة منطقة آمنة داخل الأراضي السورية، وذلك قبل أيام من قمة مجموعة العشرين التي تستضيفها بلاده.

وأعلن أردوغان أن النزاع السوري سيكون "موضوعا أساسيا" في القمة التي ستعقد في منتجع أنطاليا على البحر المتوسط الأحد والاثنين المقبلين.

ودعت أنقرة مرارا لإقامة منطقة آمنة شمالي سوريا يمكن أن يقيم فيها قسم من اللاجئين السوريين في البلاد، والبالغ عددهم 2.2 مليون نسمة، وأن تشكل منطقة عازلة لحماية الأراضي التركية.

ولم تلق الفكرة سوى تجاوب فاتر من الأسرة الدولية، لكن هناك إشارات في الأيام الأخيرة إلى أن الغرب بدأ يقترب من وجهة النظر التركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات