تحطمت طائرة ركاب روسية بأجواء سيناء وعلى متنها 224 راكبا، وقد فرضت السلطات المصرية طوقا أمنيا على موقع سقوط الطائرة وشرعت في انتشال الضحايا، في حين أكدت هيئة الطيران الروسية فقدان الاتصال بطائرة الركاب في أجواء شبه جزيرة سيناء.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصدر أمني مصري أن الطائرة تحطمت بعد سقوطها صباح اليوم السبت في قرية قورية بمحافظة شمال سيناء، وأشار المصدر إلى أن قوات الأمن فرضت طوقا أمنيا في منطقة سقوط الطائرة وسط إجراءات أمنية مشددة.

وسبق أن أعلنت مصادر في قطاع الطيران المدني المصري أن برج المراقبة في مطار شرم الشيخ الدولي فقد الاتصال بطائرة ركاب مدنية تقل أكثر من مئتي سائح روسي فوق شبه جزيرة سيناء وذلك بعد إقلاعها من المطار متجهة إلى روسيا. 

وأفاد شهود عيان في محيط مكان الحادث لوكالة الأناضول بأن الطائرة الروسية "تفحمت". 

ولم يتبين حتى الآن ما إذا كان الحادث أمنيا أو بسبب عطل في محركات الطائرة التي لم يوضح المصدر الأمني المطار المصري الذي أقلعت منه أو وجهتها أو عدد الركاب الذين كانوا على متنها.


 

المصدر : وكالات,الجزيرة