أعلن، اليوم السبت، عن مقتل أطباء ومرضى وفقد آخرين جراء قصف أميركي لمستشفى في مدينة قندوز الواقعة بشمال أفغانستان والتي تشهد قتالا بين القوات الحكومية وحركة طالبان.

ونقل مراسل الجزيرة في قندوز عن مسؤول حكومي القول إن ثلاثة أطباء من طاقم منظمة "أطباء بلا حدود" قتلوا في القصف الأميركي للمستشفى.

وقال المتحدث باسم قوات حلف الشمال الأطلسي (ناتو) العقيد بريان تريبس إن غارات جوية أميركية ربما تكون أصابت فجر اليوم السبت مستشفى تديره منظمة أطباء بلا حدود بمدينة قندوز.

وجاءت تصريحات تريبس بعد أن أنحت المنظمة باللائمة على هجوم جوي أدى لمقتل ثلاثة من موظفيها، وأحدث دمارا في المدينة.

وأوضح العقيد أن القوات الأميركية شنت غارة جوية بالمدينة عند الثانية من فجر اليوم السبت. وأضاف "الهجوم ربما أسفر عن وقوع أضرار جانبية بمنشأة طبية قريبة" مؤكدا أن تحقيقا يجري في الحادث.

ومن جانبها، قالت منظمة "أطباء بلا حدود" إن ثلاثين شخصا من أفراد طاقم المستشفى فقدوا بعد هذه الضربة.

يُشار إلى أن هذا المستشفى هو الوحيد القادر على معالجة المصابين بجروح خطيرة بالمنطقة الواقعة بشمال أفغانستان.

وقال مدير العمليات في منظمة "أطباء بلا حدود" بارت بانسنز إنهم عالجوا 394 جريحا منذ الاثنين.

ونشرت المنظمة بيانا جاء فيه "صُدمنا بشدة بسبب الهجوم وقتل موظفينا والمرضى والخسارة الفادحة التي لحقت بالرعاية الصحية في قندوز". وقالت إنه لا يوجد لديها إحصاء بعدد الضحايا بالكامل.

من جانبه، قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن غارات جوية أميركية استهدفت المستشفى وقتلت مرضى وأطباء وممرضين. وأكدت الحركة أنه لم يكن بالمستشفى أحد من مقاتليها وقت الهجوم.

مسلحو طالبان ما يزالون يسيطرون على قندوز (الجزيرة)

احتدام المعارك
واحتدم القتال حول عاصمة ولاية قندوز الواقعة في شمال أفغانستان خلال الأيام الستة الماضية، وذلك بعد استيلاء مقاتلي طالبان على المدينة.

وشن الجيش الأميركي عدة غارات جوية الأسبوع الماضي دعما للقوات الحكومية بالمدينة، حيث استمر مقاتلو طالبان في الصمود.

وأكد مراسل الجزيرة أن المنطقة تخضع لسيطرة طالبان بشكل كامل. ونقل سكان محللين القول إن القصف عشوائي ولا يصيب غالبا إلا المدنيين.

وأفاد بأن قندوز تعيش وضعا إنسانيا حرجا، وأن الكثيرين لا يمكنهم نقل جرحاهم للعلاج، وتوقع ارتفاع ضحايا القصف الجوي إلى المئات بين قتيل وجريح.

المصدر : الجزيرة,الفرنسية,رويترز