روسيا تعتذر لتركيا عن اختراق مجالها الجوي
آخر تحديث: 2015/10/16 الساعة 22:15 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/16 الساعة 22:15 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/4 هـ

روسيا تعتذر لتركيا عن اختراق مجالها الجوي

فريدون سينيرلي أوغلو أكد أن الطائرة التي تم إسقاطها كانت قادمة من سوريا (الأناضول)
فريدون سينيرلي أوغلو أكد أن الطائرة التي تم إسقاطها كانت قادمة من سوريا (الأناضول)

أكد وزير الخارجية التركي فريدون سينيرلي أوغلو أن روسيا قدمت اعتذارا أكثر من مرة على خلفية انتهاك طائراتها المقاتلة المجال الجوي التركي، مشددا على أنه لم تشكل أي مجموعة عمل مع الجانب الروسي لبحث هذا الأمر.

وقال في تصريحات صحفية إن موسكو أكدت له "أن الحادث وقع بدون قصد، وإنها اتخذت كافة التدابير لعدم تكراره"، مؤكدا أن الطائرة التي أسقطتها مقاتلات تركية كانت قادمة من سوريا وهي طائرة بدون طيار، وتم إسقاطها على عمق ثلاثة كيلومترات داخل الأراضي التركية.

وأوضح الوزير التركي أنه لم يتم إنشاء مجموعة عمل بين البلدين بهذا الخصوص، إلا أن وفدا روسيا قدم إلى تركيا وقدم معلومات وإيضاحات حول "الانتهاكات"، مضيفا أنه من الممكن عقد لقاءات أخرى بين ممثلي البلدين بهذا الخصوص.

من جانبها نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن مسؤول عسكري روسي قوله إن وزارة الدفاع الروسية ذكرت -اليوم الجمعة- أنها أجرت اتصالات مباشرة مع الجيش التركي، تجنبا لوقوع حوادث مع الطائرات الحربية التي تحلق قرب الحدود التركية.

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت إسقاط طائرة مجهولة الهوية -اليوم الجمعة- عقب انتهاكها المجال الجوي للبلاد بالقرب من الحدود مع سوريا.

ويأتي إسقاط الطائرة في أعقاب سلسلة انتهاكات للمجال الجوي التركي من قبل الطيران الروسي الذي يشن غارات جوية في سوريا، مما أدى لردود غاضبة من أنقرة وحلف شمال الأطلسي (ناتو).

وذكرت رئاسة الأركان التركية -في بيان على موقعها الإلكتروني- أنه جرى تحذير الطائرة ثلاث مرات إلا أنها لم تكترث لذلك، مما أدى لإسقاطها من قبل الطائرات التركية التي تقوم بدورية على الحدود مع سوريا.

ولاحقا أعلنت السلطات التركية، أنها صادرت الطائرة التي أسقطت، حيث تم العثور عليها داخل إحدى الغابات، وقام مسؤولون عسكريون أتراك، بفحص الطائرة التي تبدو أنها لا تزال سليمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات