المعارضة بغينيا تدعو لإلغاء نتائج انتخابات الرئاسة
آخر تحديث: 2015/10/13 الساعة 09:33 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/13 الساعة 09:33 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/1 هـ

المعارضة بغينيا تدعو لإلغاء نتائج انتخابات الرئاسة

المرشح الرئاسي سليو دالين ديالو طعن في نتائج الانتخابات وقال إنها عرفت تزويرا(أسوشيتد برس)
المرشح الرئاسي سليو دالين ديالو طعن في نتائج الانتخابات وقال إنها عرفت تزويرا(أسوشيتد برس)

طالب زعماء المعارضة في غينيا أمس الاثنين بإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية بسبب التزوير. ومن المتوقع أن يفوز بالانتخابات الرئيس الحالي ألفا كوندي (77 عاما) الذي جاء إلى السلطة عقب انقلاب للجيش.

وقال زعماء المعارضة السبعة الذين نافسوا كوندي في مؤتمر صحفي إنه توجد أمثلة عديدة على التزوير في الانتخابات، وأوضح سليو دالين ديالو (63 عاما) أن الناخبين الذين سجلوا أسماءهم في العام الجاري بمدينة لابي وسط البلاد لم يحصلوا على بطاقات اقتراع.

وأضاف ديالو أن الذين صوتوا في انتخابات العام 2010 هم فقط الذين كان بمقدورهم الإدلاء بأصواتهم في انتخابات أول أمس الأحد.

ووصف المنافس الرئيسي لكوندي الانتخابات بالمهزلة، مطالبا بإلغاء نتائجها، واعتبر أنه "لا يمكننا الاعتراف بنتائج صدرت عن هذه العملية"، وقال إن المعارضة ستحتج عليها.

النتائج الأولية
وأظهرت النتائج الأولية التي أذاعتها محطات الإذاعة المحلية تقدم كوندي في الانتخابات الرئاسية بغينيا، رغم أن النتائج النهائية قد تكون متقاربة بما يستدعي إجراء جولة ثانية. ومن المتوقع أن يتم الإعلان رسميا عن النتائج اليوم الثلاثاء.

ومن المرجح أن يذكي طعن المعارضة الغينية في الانتخابات التوتر الذي تشهده البلاد المعروفة بتاريخ من العنف السياسي، بما في ذلك العنف المرتبط بانتخابات 2010 التي فاز بها كوندي. وكان شخصان قتلا وجرح ما لا يقل عن 33 شخصا في اشتباكات وقعت الجمعة الماضية بين أنصار كوندي وأنصار ديالو.

وقد دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في بيان إلى الهدوء، وحث جميع الأطراف على الامتناع عن الإدلاء بتصريحات قد تؤدي إلى العنف، في حين أشادت المنظمة الدولية للفرنكفونية بالانتخابات.

المصدر : وكالات