قال رئيس جهاز المخابرات الداخلية البريطاني "إم آي5" أندرو باركر إن أجهزة الأمن البريطانية أحبطت ثلاثة "مخططات إرهابية" خلال الشهور القليلة الماضية، وأكد أن مجموعة مسلحة في سوريا مرتبطة بـتنظيم القاعدة تخطط لشن "اعتداءات واسعة النطاق" في الغرب.

وحذر باركر -في حديث أمام ضباط الجهاز أمس الخميس- من أن بلاده ما زالت تواجه "مخططات أكثر تعقيدا واتساعا"، وأكد أن تلك المخططات تنتهج مقاربة القاعدة من خلال محاولات لإلحاق خسائر بشرية كبيرة من خلال مهاجمة وسائل النقل أو أهداف رمزية.

وأوضح المسؤول البريطاني أن أجهزة الأمن في بلاده كانت على علم بأن مجموعة ممن وصفهم بمتطرفي تنظيم القاعدة في سوريا خططت لشن هجمات ضد أهداف غربية.

وأوضح أن نحو ستمائة بريطاني سافروا إلى سوريا، وانضم عدد كبير منهم إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وأكد أن بلاده قادرة مع شركائها على صد تلك الهجمات، وعبر عن أمله في أن تمتلك أجهزة مكافحة "الإرهاب" السلطات اللازمة من أجل تحديد ومراقبة المشتبه بهم، خاصة عبر مراقبة الاتصالات عبر شبكة الإنترنت.

وكان باركر قد أكد في وقت سابق أن الهجوم -الذي تعرضت له صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية قبل يومين- يذكر بحجم التهديد المحدق بالدول الغربية.

وخلف الهجوم على الصحيفة الفرنسية 12 قتيلا، ودفع الدول الغربية إلى الحديث مجددا عن ضرورة توحيد الجهود لمواجهة خطر "الإرهاب" والوقوف في وجه المخاطر المرتبطة بعودة المقاتلين الأجانب من سوريا إلى بلدانهم الأصلية.

المصدر : الجزيرة + وكالات