إدانة عربية وإسلامية لرسوم "شارلي" المسيئة
آخر تحديث: 2015/1/14 الساعة 21:06 (مكة المكرمة) الموافق 1436/3/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/1/14 الساعة 21:06 (مكة المكرمة) الموافق 1436/3/24 هـ

إدانة عربية وإسلامية لرسوم "شارلي" المسيئة

"شارلي إيبدو" أصدرت مليوني نسخة جديدة من عددها الذي تضمن رسوما مسيئة للرسول عليه الصلاة والسلام (رويترز)
"شارلي إيبدو" أصدرت مليوني نسخة جديدة من عددها الذي تضمن رسوما مسيئة للرسول عليه الصلاة والسلام (رويترز)

استنكرت دول ومنظمات وشخصيات من بلدان عربية وإسلامية إقدام صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية على إصدار عدد الأربعاء متضمنا رسما كاريكاتيريا تخيليا للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) معتبرة أن ذلك قد يخلق موجة من "الإرهاب".

وقال يالجين أق دوغان نائب رئيس الوزراء التركي "إن استخدام الفن والصحافة في استهداف قيم المجتمع بشكل غير مسؤول من قبل الذين يحملون الحقد والكراهية بداخلهم لن يخفي عدوانيتهم".

كما قررت محكمة تركية حجب أقسام بعض الصفحات على الإنترنت التي نشرت كاريكاتير غلاف عدد اليوم من "شارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة.

ومن جانبها، نددت إيران على لسان الناطقة باسم خارجيتها مرضية أفخم "بهذه الخطوة المهينة التي أقدمت عليها الصحيفة" محذرة من أنها "يمكن أن تثير حلقة مفرغة من الإرهاب". وأضافت أن "استغلال حرية التعبير السائد حاليا في الغرب غير مقبول، ويجب أن يُمنع".

وقال وزير الخارجية محمد جواد ظريف من جهته إن إجراء حوار جاد مع الغرب سيكون أسهل في حالة احترام مشاعر المسلمين التي تضررت جراء رسوم الكاريكاتير التي نشرتها "شارلي إيبدو".

من جهة ثانية، قال المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) فوزي برهوم "نستنكر وندين بشدة" نشر الصحيفة الفرنسية شارلي إيبدو مجددا صورا مسيئة للنبي، وتجاوب صحف إسرائيلية وبمباركة وزارة الخارجية الأميركية دليل على أن هناك مخططا يقوده لوبي صهيوني عالمي يريد أن يستهدف المسلمين وثقافة المسلمين والتسامح الحاصل في المجتمعات الغربية معهم.

من جانبه، قال المفتي العام للقدس والديار المقدسة الشيخ محمد حسين في بيان إن إعادة نشر رسوم مسيئة للنبي محمد (عليه الصلاة والسلام) "تؤجج مشاعر الحقد والبغضاء والكراهية بين الناس".

واستنكر رئيس لجنة الأوقاف والشؤون الدينية بالبرلمان العراقي النائب علي العلاق من جانبه نشر الرسوم، وحث دول العالم على إصدار تشريعات وقوانين تحرم الإساءة إلى المعتقدات والرموز الدينية.

لافتة بإحدى المكتبات الفرنسية تشير إلى نفاد عدد تشارلي إيبدو الجديد (رويترز)

زيادة التوزيع
وكانت الصحيفة الفرنسية قد نشرت على الصفحة الأولى للعدد الذي أعده "الناجون" من فريق تحريرها رسما يرمز للرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) بلباس أبيض يذرف دمعة حاملا لافتة كتب عليها "أنا شارلي" تحت عنوان "كل شيء مغفور".

وزادت نسخ عددها الذي أصدرته الأربعاء متضمنا رسما كاريكاتيريا تخيليا للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) مليوني نسخة، وذلك وسط تنديد واستنكار إسلامي واسع بما نشرته.

وقال رينال لوزييه الذي رسم الصورة للصحفيين بمكتب الصحيفة المؤقت بمقر صحيفة ليبراسيون اليسارية "كتبت كل شيء مغفور وبكيت". وأضاف "هذه صفحتنا الأولى، ليس هذا ما كان الإرهابيون يريدوننا أن نرسمه". ومضى يقول "لست قلقا على الإطلاق، أثق في ذكاء الناس وذكاء الدعابة".

والعدد الذي صدر الأربعاء هو الأول لشارلي إيبدو منذ تعرض مقرها في باريس لهجوم، الأسبوع الماضي، الذي أودى بحياة 12 شخصا، وتمت ترجمة العدد إلى عدة لغات منها العربية والتركية. يُشار إلى أن الصحيفة لم تطبع في تاريخها أكثر من ستين ألف نسخة.

وقتل مسلحان الأسبوع الماضي عشرة من كبار رسامي الصحيفة الفرنسية ومحرريها في باريس قبل أن يتم اختطاف رهائن في متجر بضاحية باريسية من قبل مسلح آخر، وتنتهي الأحداث بمقتل 17شخصا بينهم رهائن ورجال شرطة إضافة إلى منفذي الهجمات.

المصدر : وكالات

التعليقات