لقي أكثر من 57 شخصا -بينهم نساء وأطفال- مصرعهم في حريق شبّ في حافلة ركاب بعد اصطدامها بصهريج صباح الأحد في إحدى ضواحي مدينة كراتشي الساحلية (جنوب باكستان)، حسب ما أعلن مصدر طبي.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن طبيب في مستشفى جناح في كراتشي "تسلمنا أكثر من 57 جثة، ولكن الحصيلة قد ترتفع لأن الكثير من الجثث احترقت كليا، وهي ملتصقة ببعضها البعض".

وقال مسؤول في الشرطة المحلية إن الحافلة التي كانت تنقل خمسين شخصا اصطدمت بالصهريج الذي كان مسرعا، وحسب التقارير الأولية فقد كان يسير بعكس السير، موضحا أن النيران اندلعت بالحافلة، بينما قفز عدد من الركاب من نوافذها طلبا للنجاة.

وقالت مصادر في الشرطة إن الاصطدام تسبب في اندلاع النيران في الشاحنة والحافلة، بينما قال مفوض شرطة كراتشي شعيب صديقي لوسائل إعلام محلية "إن الحادث وقع على ما يبدو نتيجة الإهمال من جانب سائق شاحنة الوقود".

وكانت الحافلة متوجهة من كراتشي إلى مدينة شيكابور على بعد 370 كيلومترا أقصى الشمال.

المصدر : وكالات