أعلنت إسرائيل عن إجراء تجربة صاروخية انطلاقا من نقطة في البحر الأبيض المتوسط، وذلك لاختبار منظومة دفاع جديدة تهدف للتصدي للصواريخ ذات المدى البعيد.

وأوضحت وزارة الدفاع الإسرائيلية في بيان لها اليوم الثلاثاء أنه تمَّ تجريب صاروخ دفاعي من طراز "آرو2"، وأشارت إلى أن التجربة التي تمت بالتعاون مع الأميركيين كانت ناجحة وتمت وفق ما كان مخططا لها.

من جانبها، قالت وزارة الدفاع الروسية إنها رصدت إطلاق صاروخ باليتسي من منطقة في وسط البحر الأبيض المتوسط باتجاه الشواطئ الشرقية للمتوسط، وأضافت أن الصاروخ سقط على بعد ثلاثمائة كيلومتر شمال تل أبيب.

يذكر أن إسرائيل تمتلك مراحل متعددة من الدفاع الجوي، ففي حين تختص منظومة "القبة الحديدية" بالتصدي للصواريخ القصيرة المدى كتلك التي يتم إطلاقها من قطاع غزة، فإن الصاروخ "آرو" يختص بالتصدي للصواريخ ذات المدى الأبعد كتلك التي يمكن إطلاقها من إيران.

ويشار إلى أن الصاروخ "آرو" تم تطويره في إسرائيل ويجري تصنيع جزء منه في الولايات المتحدة. وكانت إسرائيل جربت في الفترة الماضية طرزا مختلفة من صاروخ "آرو"، وتقدر تقارير إعلامية تكلفة القذيفة الواحدة من صاروخ "آرو 2" بنحو ثلاثة ملايين دولار.

المصدر : الجزيرة + وكالات