قال قائد القوة الجوية في الحرس الثوري الإيراني العميد أمير علي حاجي زاده إن قائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني تمكن برفقة 70 شخصا فقط من الحيلولة دون سقوط مدينة أربيل العراقية بيد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية.
 
واعتبر حاجي زاده في تصريحات للتلفزيون الإيراني أن الجيش والشعب في العراق قادران على مواجهة تنظيم الدولة، مشيرا إلى أن إيران مستعدة لتقديم الدعم لهما إذا طلب منها ذلك.

ووصف الضربات الجوية الأميركية لمواقع تنظيم الدولة بأنها "استعراضية"، مشيرا إلى أنه إذا تطلب الأمر وجود قوات برية فإن خمسة ألوية أو ستة تكفي لهزيمة مقاتلي تنظيم الدولة جميعهم.
 
وشدد حاجي زاده على أن الذين دعموا تنظيم الدولة بالمال والسلاح يريدون محو ذلك بالمشاركة في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة التنظيم، ورأى "أن ذلك لا يمكن أن ينطلي على شعوب العالم لأنها باتت أكثر وعيا وتدرك ذلك".

يشار إلى أن مسلحي تنظيم الدولة استولوا في يونيو/حزيران الماضي على عدة مناطق مهمة في وسط وشمال العراق، ثم تحولوا إلى مهاجمة العديد من المناطق المتاخمة لإقليم كردستان العراق، واستولوا على عدة مناطق بالفعل، قبل أن تبدأ قوات البشمركة الكردية هجوما مضادا بغطاء جوي أميركي تمكنت أثناءه من استعادة السيطرة على العديد من المناطق.

المصدر : الجزيرة + وكالات