كاميرون يتعهد بتدمير تنظيم الدولة ردا على إعدام هينز
آخر تحديث: 2014/9/14 الساعة 16:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/9/14 الساعة 16:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/21 هـ

كاميرون يتعهد بتدمير تنظيم الدولة ردا على إعدام هينز

هينز كان يعمل في المجال الإنساني وخطف بسوريا في مارس/آذار 2013 (الأوروبية)
هينز كان يعمل في المجال الإنساني وخطف بسوريا في مارس/آذار 2013 (الأوروبية)

قال رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون إن بلاده ستعمل على تدمير تنظيم الدولة الإسلامية بالتعاون مع شركائها في المنطقة، وجاء ذلك ردا على إعدام التنظيم الرهينة البريطاني ديفد هينز.

وأكد كاميرون اليوم الأحد أن مقتل هينز لن يوقف جهد بريطانيا في مواجهة تنظيم الدولة، واعتبر أن التنظيم يمثل تهديدا للشرق الأوسط بأكمله.

وشرح كاميرون إستراتيجية بلاده في محاربة تنظيم الدولة، ومن ضمنها المشاركة في حشد التأييد للتحالف الدولي الذي تدعو إليه الولايات المتحدة والإسهام في العملية الأميركية العسكرية ضد التنظيم من خلال الدعم اللوجستي والطائرات، دون إرسال قوات برية.

ووصف كاميرون -في وقت سابق- الحادث بأنه "عمل من أعمال الشر المحض"، وتوعد بتقديم القتلة للعدالة مهما طال الزمن.

بدوره، عبر الرئيس الأميركي باراك أوباما عن تضامن الولايات المتحدة مع بريطانيا بعد إعدام هينز، وتوعد بالقضاء على تنظيم الدولة.

كما نددت الرئاسة الفرنسية بالإعدام، مؤكدة في بيان أن "جريمة القتل البشعة لديفد هينز تؤكد مرة جديدة ضرورة حشد المجموعة الدولية صفوفها ضد تنظيم الدولة الإسلامية، تنظيم الجبن والحقارة".

واستنكرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الحادث، وعبرت لرئيس الوزراء البريطاني عن "روعها" إزاء "عمل الإرهابيين هذا الذي لا يمكن تبريره والذي يجب أن يعاقبوا عليه"، بحسب بيان صادر عنها.

ونوه وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير بعقد مؤتمر حول أمن العراق في باريس غدا الاثنين والذي سيفتتحه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونظيره العراقي فؤاد معصوم، وقال إن "مبادرة فرنسا تأتي في وقت مناسب، نحن بحاجة الآن إلى إستراتيجية لمواجهة التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة الإسلامية".

كاميرون توعد بتقديم القتلة للعدالة مهما طال الزمن (غيتي/الفرنسية)

صحة الشريط
وأكدت وزارة الخارجية البريطانية صحة شريط الفيديو الذي تبنى فيه تنظيم الدولة إعدام الرهينة البريطاني ديفد هينز.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ناطق باسم وزارة الخارجية البريطانية قوله "كل شيء يدل على أن شريط الفيديو صحيح وليس لدينا أي سبب للاعتقاد بأنه ليس كذلك".

ونشر تنظيم الدولة الذي يسيطر على مساحات شاسعة من العراق وسوريا، مقطع فيديو إعدام هينز (44 عاما) أمس السبت. وبدا المقطع متسقا مع مقطعين سابقين نشرهما التنظيم وأظهرا إعدام الصحفيين الأميركيين جيمس فولي وستيفن سوتلوف خلال الشهر المنصرم.

وحمل شريط الفيديو الذي يستغرق دقيقتين و27 ثانية عنوان "رسالة إلى حلفاء أميركا"، ووجه الشخص الذي ظهر في الشريط الكلام إلى كاميرون، مبررا إعدام هينز بأنه رد على انضمام لندن إلى "التحالف الشيطاني" الذي تقوده واشنطن ضده.

وقال الرجل المقنع الذي قد يكون نفسه الذي ظهر في تسجيلي إعدام فولي وسوتلوف، إن التحالف "سيسرع دماركم" وسيغرق المواطنين البريطانيين في "حرب دامية أخرى لا يمكن الفوز فيها".

وهدد تنظيم الدولة بإعدام رهينة بريطاني آخر ظهر في نهاية الشريط الذي بث أمس.

وكان هينز -الأسكتلندي الذي يعمل في الحقل الإنساني منذ 1999 في مناطق تنوعت بين البلقان وأفريقيا والشرق الأوسط- قد اختطف في سوريا في مارس/آذار 2013، وكان يؤدي أول مهمة له لحساب منظمة "أكتد" الخيرية الفرنسية كمسؤول لوجستي في مخيم للاجئين السوريين قرب الحدود التركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات