قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن 38 مسلحا من حركة طالبان قتلوا الليلة الماضية خلال عملية عسكرية قامت بها القوات الأفغانية في سبع ولايات.

وأوضح بيان صادر عن الوزارة أن أربعة جنود أفغان قتلوا أيضا في انفجار عبوات ناسفة في مناطق مختلفة من البلاد.

ومن جهة أخرى، نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن مسؤول أمني أن ثلاثة من أفراد الشرطة الأفغانية قتلوا الليلة الماضية في غارات شنتها طائرات تابعة لقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) في مديرية "سياغرد" بولاية بروان شمال العاصمة كابل.

كما نقل المراسل عن المتحدث باسم الصليب الأحمر الدولي رفيع الله ستانكزاي أن مسلحين مجهولين خطفوا مساء أمس خمسة من موظفي الصليب الأحمر في مديرية "إدرسكن" بولاية هرات غربي البلاد.

وفي السياق، أفادت وكالة رويترز -نقلا عن مسؤولين أفغان- أن حركة طالبان أعدمت شنقا خمسة أشخاص في سوق مزدحمة لبيع الأفيون في ولاية هلمند جنوبي البلاد، وتركت جثثهم معلقة طوال الليل بعد أن اتهمتهم بخطف رجل أعمال.

وقال المتحدث باسم طالبان قارئ يوسف أحمدي في رسالة نصية "أعدم خمسة خاطفين شنقا بموجب أمر من سلطات الادعاء في الإمارة الإسلامية. شنقناهم كي يكونوا عبرة للآخرين".

ومن جهته، قال المتحدث باسم الشرطة في هلمند شاه، محمد أشنا، إنه يعتقد أن الرجال الخمسة الذين شنقوا أبرياء، وإنهم شنقوا لمعاقبة المدنيين لرفضهم دعم طالبان ضد الحكومة.

وفي حادث آخر، أكد شفيق نانج صافي المتحدث باسم حاكم ولاية غزنة (وسط البلاد) أن مقاتلي طالبان قاموا بخطف 13 شخصا كانوا يعملون في إزالة الألغام بالولاية، حيث كانوا في طريقهم إلى العاصمة كابل في ساعة متأخرة أمس الجمعة.

وأضاف صافي "تحدثنا بالفعل مع زعماء القبائل في المنطقة لاستخدام نفوذهم والتحدث مع طالبان لإطلاق سراحهم".

المصدر : الجزيرة + وكالات