أعلنت الشرطة الأفغانية مقتل أربعة أشخاص على الأقل اليوم وإصابة سبعة آخرين جراء استهداف قافلة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في العاصمة كابل بهجوم تفجيري.

وأفاد الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بأن جميع ضحايا الهجوم مدنيون.

ولم يصدر تعليق عن القوة التابعة للحلف في أفغانستان على الهجوم الذي وقع في غرب كابل بالقرب من قصر دار الأمان الملكي.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شاهد عيان أفغاني قوله إن آلية عسكرية وسيارات مدنية أخرى أصيبت بأضرار.

من جهتها، تبنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم، وقالت إنها استهدفت آليات للقوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن (إيساف) في كابل.

وكتب الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد على حسابه في تويتر "تعرضت قافلة للمحتلين ظهر الأحد لهجوم قام به مجاهد في كابل، مما أدى إلى تدمير دبابتين وكل الغزاة بداخلهما".

ويأتي هذا الهجوم وسط تدهور أمني في أفغانستان، بينما تستعد معظم القوات الأجنبية لمغادرة البلاد مع نهاية هذا العام بعد 12 عاما من غزو قادته أميركا للإطاحة بنظام طالبان.

كما أن هذه الأحداث تقع في ظل اضطراب سياسي جراء التشكيك في نتائج انتخابات الرئاسة التي جرت قبل شهرين.

المصدر : وكالات