ضرب زلزال بقوة 5.7 درجات على سلم ريختر صباح السبت السواحل الشمالية الشرقية لليابان دون أن يسفر عن أضرار، بحسب المعهد الأميركي للجيوفيزياء. كما أوردت وكالة الأرصاد اليابانية أن لا خطر من حصول تسونامي.

ووقع الزلزال في الساعة 7.42 بتوقيت اليابان (22.42 من يوم الجمعة بتوقيت غرينتش) على بعد ثمانية كيلومترات من مدينة مياكو وعلى عمق 44 كلم، وفق المعهد الأميركي.

من جهتها، ذكرت الوكالة اليابانية أن قوة الزلزال بلغت 5.8 درجات، وهي درجة معتدلة على سلم ريختر الذي يقيس مدى قوة الزلازل بين 2 و10 درجات.

وتقع اليابان عند نقطة التقاء أربع صفائح تكتونية، وتشهد سنويا أكثر من 20% من أقوى الزلازل في العالم.

وكان زلزال بقوة ست درجات على سلم ريختر قد ضرب في مايو/أيار الماضي العاصمة طوكيو متسببا في إصابة 17 شخصا، علما بأن معايير البناء الصارمة في اليابان تجعل المباني تقاوم أقوى الزلازل.

يذكر أن ساحل اليابان الشرقي تعرض في مارس/آذار 2011 لزلزال مدمر بقوة تسع درجات مصحوب بموجات مد عاتية، مما تسبب في مقتل ما لا يقل عن 18 ألف شخص.

كما تسبب هذا الزلزال في إلحاق أضرار جسيمة بمفاعل نووي في مدينة فوكوشيما, ونتج عن ذلك تشرب للإشعاعات لا تزال المنطقة تعاني منه حتى الآن.

المصدر : وكالات