سلمت فرنسا اليوم الثلاثاء بلجيكا مهدي نموش المتهم بمهاجمة المتحف اليهودي في بروكسل في مايو/أيار الماضي.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة البلجيكية تيني هوليفويت إن نموش الفرنسي الجزائري الأصل (29 عاما) "وصل إلى بروكسل وسيجري التحقيق معه" من دون إضافة أي تفاصيل. 

وكانت محكمة النقض (أعلى هيئة قضائية فرنسية) وافقت الأربعاء الماضي على تسليم نموش إلى بلجيكا. 

وكان أولان بيبيزيب محامي نموش أعلن أنه سيرفع التماسا لمحكمة النقض، لكنه عدل عن ذلك بعد حصوله على ضمانات بأن بلجيكا لن تسلمه إلى دولة أخرى مثل إسرائيل. 

ويشتبه في أن نموش أطلق النار يوم 24 مايو/أيار الماضي بالمتحف اليهودي في بروكسل مما أدى لمقتل أربعة أشخاص، هم إسرائيليان وسيدة فرنسية وبلجيكي يعمل بالمتحف توفى لاحقا متأثرا بجروحه.

واعتقل نموش في الثلاثين من مايو/أيار الماضي في مرسيليا لدى نزوله من حافلة قادمة من بروكسل، وعثر في حقائبه على أسلحة تشبه تلك التي استعملت بالجريمة وهي مسدس وبندقية هجومية وكذلك كاميرا صغيرة. 

المصدر : الفرنسية