استئناف محادثات النووي الإيراني في سبتمبر
آخر تحديث: 2014/7/23 الساعة 15:51 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/7/23 الساعة 15:51 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/27 هـ

استئناف محادثات النووي الإيراني في سبتمبر

مرضية أفخم: تمديد المباحثات ينم عن مناخ إيجابي (غيتي/الفرنسية)
مرضية أفخم: تمديد المباحثات ينم عن مناخ إيجابي (غيتي/الفرنسية)

أعلنت إيران اليوم الأربعاء أن المحادثات النووية مع القوى العالمية الست ستستأنف مطلع سبتمبر/أيلول بعدما اتفق الجانبان على مواصلة التفاوض لأربعة شهور أخرى في محاولة للتوصل إلى اتفاق نهائي بشأن برنامج طهران النووي.

وكان من المفترض أن ينتهي العمل بالاتفاق المبدئي يوم الأحد، لكنه جرى تمديد الاتفاق وإدخال بعض التعديلات عليه بعدما فشل الجانبان خلال مفاوضات في فيينا في الالتزام بمهلة انتهت في العشرين من يوليو/تموز للتوصل إلى اتفاق طويل الأمد لحل النزاع المستمر منذ عقود.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني اليوم الأربعاء عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم قولها في مؤتمر صحفي أسبوعي إن "تمديد المباحثات ينم عن مناخ إيجابي".

وأضافت أن أبرز الخلافات بين الجانبين تكمن في قدرة التخصيب، حيث تقول إيران إنها تخصب اليورانيوم لتزويد مفاعلاتها النووية ومفاعلات الأبحاث بالطاقة وليس لتطوير أسلحة نووية مثلما يزعم الغرب.

غير أن القوى الست -وهي الولايات المتحدة وفرنسا والصين وروسيا وألمانيا وبريطانيا- تريد من إيران أن تحد كثيراً من برنامجها لتخصيب اليورانيوم للتأكد من عدم قدرتها على تصنيع قنابل نووية.

وقالت أفخم إن من بين القضايا الأخرى التي لم يتم الاتفاق بشأنها مفاعل آراك الذي يعمل بالماء الثقيل، وتخفيف العقوبات، ومنشأة فوردو للتخصيب.

وتريد إيران رفع العقوبات عن اقتصادها المعتمد على النفط في أقرب وقت ممكن.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني صرح أمس الثلاثاء بأن جولات جديدة من المفاوضات هي الحل الوحيد لأزمة الملف النووي الإيراني التي ناهزت العقد من الزمان.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن روحاني القول إن "المفاوضات هي الطريق الوحيد أمامنا ويحدونا الأمل بالنجاح في هذه المفاوضات".

المصدر : الفرنسية,رويترز