قتيلان بهجوم بكابل وأوباما يشيد بجهود حل أزمة الانتخابات
آخر تحديث: 2014/7/17 الساعة 07:16 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/7/17 الساعة 07:16 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/21 هـ

قتيلان بهجوم بكابل وأوباما يشيد بجهود حل أزمة الانتخابات

قوات من الشرطة خلال تبادل إطلاق النار مع المسلحين (غيتي/الفرنسية)
قوات من الشرطة خلال تبادل إطلاق النار مع المسلحين (غيتي/الفرنسية)

قتل مسلحان من حركة طالبان وأصيب ثلاثة من عناصر الشرطة الأفغانية في اشتباكات في الجزء الشمالي من مطار كابل الدولي بين مجموعة من المسلحين والقوات الحكومية، في حين ثمن الرئيس الأميركي باراك أوباما جهود المرشحين في إنهاء الخلاف القائم بشأن نتائج انتخابات الرئاسة.

ونقل مراسل الجزيرة عن شهود عيان أن "مجموعة من الانتحاريين" اقتحمت مبنى قيد الإنشاء قرب مطار كابل الدولي وتبادلت إطلاق النيران مع قوات الشرطة.

وقبل إعلان طالبان تبنيها للهجوم، أكدت وزارة الداخلية أن مجموعة من المسلحين تمركزت في مبنى قيد البناء قرابة منتصف الليل بتوقيت غرينتش ثم بدأت بإطلاق النار مستخدمة أسلحة رشاشة وقاذفات صواريخ "آر بي جي".

وحلقت مروحيات تابعة لقوة إرساء السلام (إيساف) التابعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) والجيش الأفغاني بالمنطقة، بينما تصاعدت سحب الدخان من مكان المواجهات.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزير الداخلية المكلف بشؤون الأمن الجنرال أيوب سلنغي قوله "إن المهاجمين استولوا على مبنى قيد الإنشاء في القصبة بشمال مطار كابل، وقامت قوات الأمن بتطويقهم.. سيكون الوضع تحت السيطرة قريبا".

من جهته، أوضح مسؤول أفغاني رفض كشف هويته أن مطار كابل الدولي أغلق مؤقتا وألغيت فيه كل الرحلات.

ويأتي الهجوم على المطار الواقع في شمال العاصمة غداة هجوم دام استهدف سوقا في شرق أفغانستان قرب الحدود الباكستانية وأسفر عن مقتل العشرات.

أزمة الانتخابات
وفي سياق آخر يتعلق بالأزمة الانتخابية، ثمن الرئيس الأميركي باراك أوباما جهود المرشحين "في المساعدة على حل الخلاف" القائم بشأن نتائج الرئاسيات.

وفي بيان له، قال أوباما "إذا أوفوا بتعهداتهم ستشهد أفغانستان أول انتقال ديمقراطي للسلطة في تاريخها" مضيفا أن التزام واشنطن بأفغانستان ديمقراطية "سيستمر حتى بعد انتهاء الدور الأمني الأميركي في البلاد.

وتأججت الأزمة بعد إعلان فوز أشرف غني بالانتخابات ورفض منافسه عبد الله عبد الله القبول بالنتائج، وتلويح فريقه بالإعلان عن تشكيل حكومة موازية للحكومة.

يُذكر أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري التقى الأحد الماضي بمبنى سفارة بلاده في كابل مع المرشحين بانتخابات الرئاسة، وأيضا مع الرئيس المنتهية ولايته حامد كرزاي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات