الصين تحقق مع مسؤولين سابقين بتهم فساد
آخر تحديث: 2014/7/14 الساعة 21:15 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/7/14 الساعة 21:15 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/18 هـ

الصين تحقق مع مسؤولين سابقين بتهم فساد

الرئيس الصيني تعهد بمكافحة الفساد والكسب غير المشروع (أسوشيتد برس)
الرئيس الصيني تعهد بمكافحة الفساد والكسب غير المشروع (أسوشيتد برس)

بدأت السلطات الصينية تحقيقا جنائيا مع ثلاثة مسؤولين سابقين كبار في تهم تتعلق بالفساد وتلقي الرشى.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة إن التحقيقات بدأت مع المسؤولين الثلاثة وهم نائب وزير الأمن العام السابق لي دونغ شنغ، والرئيس السابق للهيئة المشرفة على الشركات المملوكة للدولة جيانغ جيه مين، إضافة إلى وانغ يونغ تشون الذي كان يتولى منصب نائب رئيس شركة البترول الوطنية الصينية أكبر شركات النفط في البلاد.

ووفقا لوسائل الإعلام الحكومية فإن المسؤولين الثلاثة يعتبرون من حلفاء المسؤول الأمني الكبير المتقاعد تشو يونغ كانغ، المحتجز رهن الإقامة الجبرية ويجري التحقيق معه بقضايا فساد من قبل الحزب الشيوعي الحاكم.

وكانت اللجنة المركزية لمراقبة الانضباط التابعة لـالحزب الشيوعي الصيني قد أقالت شنغ نائب وزير الأمن العام من منصبه نهاية العام الماضي، وقالت إنه قيد التحقيق بسبب "انتهاكات خطيرة للانضباط والقانون".

وشغل شنغ أيضا منصب نائب سكرتير لجنة الحزب بالوزارة، وهو الرجل الثاني المسؤول بهيئة تشرف على شؤون العبادة، ويعد من أواخر الأسماء بلائحة مكافحة الفساد التي طالت أكثر من عشرة مسؤولين وبدأها الرئيس الصيني شي جين بينغ الذي يرأس الحزب منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2012.

وتعتبر هذه القضية الأحدث في الحملة التي تشنها السلطات الصينية على كانغ الذي كان عضوا حتى العام 2012 باللجنة الدائمة للمكتب السياسي الصيني، والذي يضم سبعة أعضاء ويتمتع بسلطة اتخاذ القرار.

ورغم الحملة التي أطلقها الرئيس الصيني لمكافحة الفساد والكسب غير المشروع، إلا أن منتقديه يقولون إنه من غير المرجح أن تنجح دون مزيد من الإصلاحات الأساسية مثل إطلاق الحريات الصحفية وتأسيس محاكم مستقلة.

المصدر : وكالات

التعليقات