أعلن الجيش الباكستاني أنه استعاد السيطرة على 80% من مدينة ميرانشاه عاصمة إقليم وزيرستان من مسلحي حركة طالبان ضمن عملية عسكرية واسعة يشنها في المنطقة.

وقال القائد العسكري الأعلى في الإقليم ظهر الله خان إن الخطوة تنهي إلى حد كبير هيمنة المسلحين على المدينة والذين قال إنهم كانوا يستخدمونها لتحضير العبوات الناسفة والتخطيط للهجمات.

وأضاف -خلال جولة نظمها الجيش للصحفيين في ميرانشاه- أن شمال وزيرستان تحول إلى ملجأ ومقر لمن وصفهم بالإرهابيين على اختلاف أنواعهم ومشاربهم.

وخلال الرحلة جال الصحفيون في أنفاق ومنشآت قال الجيش إنها مصانع للقنابل ومعسكرات لتدريب المسلحين.

وكان الجيش الباكستاني بدأ في 15 يونيو/حزيران عملية واسعة ضد المسلحين في ميرانشاه شملت عملية برية وقصفا لسلاح الجو لما يعتقد أنها مخابئ للمسلحين في تلك المنطقة النائية قرب الحدود مع أفغانستان.

نزوح
وفي غضون ذلك أعلنت السلطات الباكستانية أن أكثر من 800 ألف شخص نزحوا من شمال وزيرستان، مشيرة إلى أن المنطقة القبلية المستهدفة أصبحت شبه خالية من المدنيين.

وقال مدير سلطة إدارة الكوارث في المناطق القبلية أرشاد خان إنه حتى الأربعاء سجل 833 ألفا و274 نازحا من شمال وزيرستان. وأضاف أن 43% من هؤلاء النازحين أطفال و30% نساء.

ومنذ بدء الهجوم أعلن الجيش أنه قتل حوالى 400 مسلح وخسر عشرين جنديا، ويصعب التحقق من هذه الأعداد من مصدر مستقل إذ إنه لا يسمح لوسائل الإعلام بدخول المنطقة.

المصدر : وكالات