أعلنت إيران اليوم السبت أنها ستجري محادثات ثنائية مع كل من الولايات المتحدة وروسيا في وقت لاحق الشهر الجاري للتحضير لاستئناف المحادثات مع مجموعة 5+1 في 16 يونيو/حزيران بشأن البرنامج النووي.

وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية أن المباحثات مع الجانب الأميركي ستجري في جنيف يومي 9 و 10 يونيو/حزيران، تليها محادثات مباشرة مع روسيا في 11 و12 من الشهر نفسه في روما.

ومن جهتها ذكرت وزارة الخارجية الأميركية أن الوفد الأميركي سيرأسه بيل بيرنز نائب وزير الخارجية الأميركية الذي أدار المفاوضات السرية التي أسهمت في التوصل للاتفاق النووي المؤقت في 24 نوفمبر/تشرين الثاني بين إيران والقوى الست، في حين سيرأس الجانب الإيراني عباس عراقجي نائب وزير الخارجية.

وقال مسؤول أميركي لوكالة رويترز إن "الانخراط في لقاءات ثنائية من شأنه النهوض بجهود تقريب وجهات النظر واختبار مدى إمكانية التوصل لحل دبلوماسي مع إيران بشأن برنامجها النووي بصورة واقعية وجدية.

ووصف المسوؤل المباحثات بأنها ليست مفاوضات وإنما هي مشاورات لتبادل الآراء قبل الجولة  القادمة في فيينا.

في السياق أوضحت وزارة الخارجية الإيرانية أيضا أن محادثات ثنائية أخرى ستجري مع أعضاء آخرين من مجموعة 5+1 التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا.

وقد أجرى خبراء من إيران ومجموعة 5+1 محادثات تقنية في فيينا هذا الأسبوع بهدف التحضير
لاتفاق شامل حول البرنامج النووي الإيراني ورفع العقوبات الدولية قبل 20 يوليو/تموز الذي حدد بموجب الاتفاق المرحلي بين الطرفين.

وفي حال عدم التوصل إلى اتفاق يمكن أن تمدد المفاوضات لفترة جديدة من ستة أشهر كما ينص عليه اتفاق جنيف وبدأ تطبيقه في يناير/كانون الثاني الماضي.

وبموجب اتفاق جنيف المرحلي جمدت إيران قسما من أنشطتها النووية مقابل رفع جزئي للعقوبات الاقتصادية الغربية المفروضة عليها.

المصدر : وكالات