بوروشنكو: القرم ستبقى أوكرانية
آخر تحديث: 2014/6/7 الساعة 13:53 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/7 الساعة 13:53 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/10 هـ

بوروشنكو: القرم ستبقى أوكرانية

بيترو بوروشينكو يرفع يديه تحية للجماهير بساحة صوفيا في كييف عقب حفل تنصيبه رئيساً لأوكرانيا (أسوشيتد برس)
بيترو بوروشينكو يرفع يديه تحية للجماهير بساحة صوفيا في كييف عقب حفل تنصيبه رئيساً لأوكرانيا (أسوشيتد برس)

تعهد الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو اليوم السبت أثناء خطاب ألقاه في حفل تنصيبه في البرلمان، بأن لا تتخلى أوكرانيا عن شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إليها في مارس/آذار الماضي.

وقال في خطاب عاطفي أثار تصفيقاً حاداً في البرلمان، إن "القرم كانت وستبقى أوكرانية".

وأضاف بوروشنكو أنه لن يقبل أبداً بضم روسيا للقرم، أو المحاولات الرامية إلى صرف انتباهه عن توجهه نحو أوروبا.

وشدد على وحدة أوكرانيا، وقال إنها لن تصبح دولة اتحادية كما تدعو لذلك موسكو، وتابع "قلت ذلك بوضوح للرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) في نورماندي".

وكان بوروشنكو قد عاد للتو من فرنسا بعد أن حضر الاحتفال بالذكرى السبعين لغزو نورماندي إبان الحرب العالمية الثانية، حيث عقد هناك اجتماعاً قصيراً مع بوتين اتفقا خلاله على إجراء محادثات مفصلة بشأن وقف لإطلاق النار بين حكومة كييف وانفصاليين موالين لروسيا في غضون أيام قليلة.

وقال الرئيس الجديد لأوكرانيا إنه ينوي التوقيع في القريب العاجل على الشق الاقتصادي من اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي، كخطوة أولى نحو الحصول على عضويته الكاملة.

ودعا بوروشنكو الانفصاليين إلى إلقاء السلاح، وتعهد بالعفو عن "كل من لم تتلطخ يداه بالدماء"، وذلك في إطار مبادرة سلام تستهدف إخراج البلاد من مستنقع أزمة تكبدت فيها أوكرانيا عشرات القتلى وخسارة إقليم شبه جزيرة القرم لصالح روسيا.

ومضى في خطابه أمام البرلمان إلى القول "لا أريد حرباً، لا أريد ثأراً، أريد السلام وأريده أن يتحقق.. رجاء ألقوا السلاح وأضمن الحصانة لكل من لم تتلطخ يداه بالدماء".

وكان بوروشنكو قد انتُخب رئيساً لأوكرانيا يوم 25 مايو/أيار الماضي بعد ثلاثة أشهر من الإطاحة بفيكتور يانوكوفيتش الموالي لموسكو عقب احتجاجات في الشوارع فر بعدها إلى روسيا التي ضمت إليها منطقة القرم بعد ذلك بأسابيع مما أثار أسوأ أزماتها مع الغرب منذ الحرب الباردة.

وبوروشنكو (48 عاماً) من أقطاب صناعة الحلويات ويُلقب بملك الشوكولاته، وكان وزيراً للخارجية والتنمية الاقتصادية في حكومتين سابقتين.

وحقق بوروشنكو فوزاً ساحقاً من جولة الانتخابات الأولى رافعاً شعار "العيش بطريقة جديدة".

ومنذ انتخابه بدأت القوات الحكومية الأوكرانية تكثيف حملة على الانفصاليين المقاتلين في الشرق والذين يؤيدون الانفصال عن كييف والانضمام إلى روسيا.

وتصدى المتمردون للحملة وحولوا أجزاء من شرق أوكرانيا إلى منطقة حرب، وأسقطوا طائرة تابعة للجيش الأوكراني أمس الجمعة وقتلوا فرداً من القوات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية في مدينة سلافيانسك، معقل الانفصاليين.

المصدر : الفرنسية,رويترز

التعليقات