تأجيل جولة جديدة من محادثات جنوب السودان
آخر تحديث: 2014/6/4 الساعة 18:47 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/4 الساعة 18:47 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/7 هـ

تأجيل جولة جديدة من محادثات جنوب السودان

محادثات السلام أثمرت اتفاقا لوقف إطلاق النار لكنه يشهد خروقا متكررة (الفرنسية-أرشيف)
محادثات السلام أثمرت اتفاقا لوقف إطلاق النار لكنه يشهد خروقا متكررة (الفرنسية-أرشيف)
تأجلت اليوم جولة جديدة من المحادثات الهادفة إلى إنهاء ستة أشهر من القتال بين الطرفين المتحاربين بجنوب السودان.  
 
ولم تتضح أسباب تأجيل الجولة الجديدة من المحادثات التي تجري بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، والتي توصلت الشهر الماضي إلى اتفاق وقف لإطلاق نار.

وتهدف هذه المحادثات إلى فتح الطريق أمام محادثات مباشرة بين الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه المقال رياك مشار.
 
وقال مصدر مطلع على عملية السلام في أديس أبابا إن المحادثات لن تجري اليوم، وعوضا عن ذلك ستنعقد ندوة متعددة الأطراف بمقر الاتحاد الافريقي في العاصمة الإثيوبية تستمر ثلاثة أيام وتشارك فيها الحكومة والمتمردون ومجموعات دينية ومنظمات مجتمع مدني.

وتهدف الندوة إلى إطلاق مرحلة شاملة لعملية الوساطة تعتمد على حوار متعدد الاطراف يشأن طاولة مستديرة بغية تحقيق إجماع وفق بيان صادر عن الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا "إيغاد" الراعية للمحادثات.

وأوضح المصدر أن المحادثات المباشرة بين طرفي النزاع ستقرر بعد الندوة على الأرجح.

ولا يزال جنوب السودان يشهد معارك بين القوات الحكومية والمتمردين برغم التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار في مايو/أيار الماضي، وقد أسفر النزاع حتى الآن عن مقتل الآلاف وتشريد ما يزيد عن مليون شخص.

وتتخوف وكالات الإغاثة من أن يسوء الوضع الإنساني أكثر مع انتشار مرض الكوليرا خارج العاصمة جوبا وحذرت من حدوث مجاعة.

واتخذ النزاع الذي بدأ في جوبا بين القوات الحكومية وأخرى موالية لمشار بعدا إثنيا بين قبيلتي الدينكا التي ينتمي إليها سلفاكير والنوير قبيلة مشار.

وانفصل جنوب السودان عن السودان بموجب استفتاء على تقرير المصير عام 2011، لكن الخلافات السياسية ما لبثت أن ثارت بين قادة الجيش الشعبي الذي تشكل على أساس قبلي إبان الحرب الأهلية في السودان.

المصدر : الفرنسية

التعليقات