طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما الخميس من الكونغرس الموافقة على تخصيص 500 مليون دولار لتدريب وتجهيز مقاتلين من المعارضة السورية التي تحارب منذ أكثر من ثلاث سنوات للإطاحة بالرئيس بشار الأسد.

وأفاد بيان للبيت الأبيض بأنه سيتم التدقيق بشأن مقاتلي المعارضة الذين ستصلهم المساعدة، وذلك في مسعى لتهدئة المخاوف من أن تقع بعض المعدات المقدمة للمعارضة السورية في يد أعداء للولايات المتحدة.

وأضاف البيان أن "هذه الأموال ستساعد السوريين على الدفاع عن النفس وإحلال الاستقرار في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة، وتسهيل توفير الخدمات الأساسية ومواجهة التهديد الإرهابي وتسهيل الظروف للتسوية عن طريق التفاوض".

وأكد البيان أن هذه الأموال ستذهب إلى من سماهم "معارضين معتدلين"، سواء منهم المدنيون والمسلحون.

المصدر : وكالات