أعلن رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي اليوم أن الملك خوان كارلوس سيتنازل عن العرش لولي عهده الأمير فيليبي، بعد نحو أربعين عاما قضاها ملكا للبلاد.

وقال راخوي في بيان مفاجئ "صاحب الجلالة الملك خوان كارلوس أخبرني أنه سيتنازل عن العرش، كان مقتنعا أن هذا هو الوقت المناسب للتغيير". وأضاف أن الملك سيتوجه بخطاب إلى الإسبان في وقت لاحق اليوم.

ودعا رئيس الحكومة الإسبانية إلى انعقاد جلسة "استثنائية لمجلس الوزراء"، مذكرا بأنه "من الضروري التصديق على قانون أساسي" لعملية التنازل عن العرش للأمير فيليبي (46 عاما).

وتابع راخوي أن الملك خوان كارلوس "كان المحرك الأكبر لديمقراطيتنا، إنه أفضل رمز لحياتنا سويا في سلام وحرية".

وقال مراسل الجزيرة في إسبانيا أيمن الزبير إن أسباب التنازل المفاجئ لكارلوس عن العرش لم تتضح بعد، لكن مراقبين يرجحون أنها تعود إلى المشاكل الصحية التي عانى منها والفضائح التي لاحقت أفرادا من أسرته.

وكان خوان كارلوس (76 عاما) كسب شعبيته بنقله إسبانيا إلى الديمقراطية، علما بأنه اعتلى العرش يومين بعد وفاة الدكتاتور فرانشيسكو فرانكو في نوفمبر/تشرين الثاني 1975.

المصدر : الجزيرة + وكالات