وجّه مدعون صينيون اتهامات لثمانية بالضلوع في هجوم على أطراف ميدان تياننمن في أكتوبر/تشرين الأول الماضي أودى بحياة خمسة أشخاص.
 
وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن النيابة في أورومتشي عاصمة شينغيانغ وجهت لثمانية أشخاص اتهامات "بتنظيم وقيادة جماعة إرهابية وتعريض الأمن العام للخطر"، ويمكن أن تصل الأحكام في هذه الاتهامات إلى الإعدام.

ولم تذكر الوكالة أسماء المتهمين الثمانية، ولكن ذكرت أنهم سيحاكمون أمام محكمة أورومتشي دون تحديد موعد المحاكمة.

يذكر أن الهجوم -الذي وقع على أطراف ميدان تياننمن في 28 أكتوبر/تشرين الأول الماضي- نفذ عن طريق سيارة اندفعت صوب حشد من السياح قبل أن تشتعل فيها النيران وتحترق، وقتل ثلاثة كانوا داخل السيارة واثنان من الحشد وأصيب أربعون في الهجوم الذي حملت الحكومة انفصاليين من إقليم شنغيانغ الغربية المسؤولية عنه.

وتشن الصين حملة ضد ما تصفه بالإرهاب منذ عام وتنصب جهودها على شنغيانغ موطن أقلية الإيغور المسلمة، ويأتي ذلك في أعقاب سلسلة من الهجمات الدموية ألقت بكين مسؤوليتها على مسلحين من المنطقة.

المصدر : وكالات