أكدت إيران أن المملكة العربية السعودية وجهت دعوة إلى وزير خارجيتها محمد جواد ظريف لحضور اجتماعات مؤتمر لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي المزمع عقدها في مدينة جدة يومي 18 و19 يونيو/حزيران المقبل.

وقال حسين أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الإيراني في تصريح أوردته صحيفة (اعتماد) الإصلاحية إن إيران تلقت الدعوة من وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل لحضور الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة.

ووصف الدعوة السعودية بأنها "ودية"، مشيرا إلى أن الزيارات بين ظريف والفيصل مدرجة في صدارة أجندة إيران.

وكان وزير الخارجية السعودي صرح في وقت سابق من الشهر الحالي بأنه وجه دعوة لنظيره الإيراني لزيارة المملكة للتفاوض من أجل تحسين العلاقات بين الرياض وطهران التي تشهد توترا بسبب الصراع في سوريا وتداعيات الاضطرابات في البحرين.

وقال الفيصل للصحفيين في 13 مايو/أيار "سنتفاوض معهم على أمل تسوية أي خلافات بيننا بما يرضي بلدينا".

وكثف الرئيس الإيراني حسن روحاني رسائله الودية إلى دول مجلس التعاون الخليجي منذ انتخابه في يونيو/حزيران 2013.

وكرر الرسالة نفسها في مارس/آذار الماضي أثناء زيارة إلى سلطنة عمان التي تقيم تقليديا علاقات طيبة مع طهران.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2013 أطلق ظريف حملة تودد تجاه جيران إيران العرب في إطار جولة شملت أربع دول في المنطقة.

المصدر : الفرنسية