قال الاتحاد الأوروبي اليوم إن الجولة الخامسة لمحادثات القوى العالمية الست مع طهران بشأن البرنامج النووي الإيراني ستُجرى بالعاصمة النمساوية فيينا في الفترة ما بين 16 و20 يونيو/حزيران المقبل.

وقال مايكل مان المتحدث باسم مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي إن كاثرين آشتون عقدت هذا الأسبوع "مناقشات مطولة ومثمرة جدا" مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تركيا، وتطرقا لسبل دفع المحادثات النووية.

وأضاف المتحدث أن آشتون وظريف اقترحا إجراء اجتماع على مستوى الخبراء قريبا، مشيرا إلى أنه ستعقد مباحثات سياسية أخرى بين طرفي المفاوضات إذا اقتضت الضرورة ذلك، وتقود آشتون المفاوضات مع إيران باسم القوى الست، وهي الأعضاء الدائمون في مجلس الأمن الدولي زائد ألمانيا.

عدم تحقيق اختراق في الجولة السابقة من مفاوضات نووي إيران أثار شكوكا حول فرص التوصل لاتفاق في الأجل المحدد 

آخر جولة
وقد حققت إيران والقوى الست تقدما طفيفا في آخر جولة تفاوض عقدت في الـ16 من هذا الشهر بفيينا، وهو ما أثار شكوكا حول فرص التوصل لاتفاق نهائي بحلول الأجل المحدد وهو الـ20 من يوليو/تموز المقبل. وذكرت طهران أمس أن القوى الكبرى تطلب الكثير منها في المفاوضات إلا أنها أعربت عن إمكانية تجاوز العقبات القائمة.

وتهدف المباحثات بشأن الملف النووي الإيراني بين طهران ولندن وواشنطن وموسكو وباريس وبكين وألمانيا إلى التخفيض بشكل كبير في الأنشطة النووية الإيرانية، وقبول طهران مراقبة أممية مشددة على برنامجها مقابل إنهاء العقوبات الغربية الشديدة عليها.

وقد أعربت القوى الست عن قلقها إزاء احتمال استخدام إيران اليورانيوم والبلوتونيوم المخصب لتصنيع أسلحة نووية، فيما يصر المسؤولون الإيرانيون على أنهم مهتمون فقط بالاستفادة من الطاقة النووية في المجالات العلمية وإنتاج الكهرباء.

المصدر : وكالات